عاجل

عاجل

ليبيا.. بدء التحقيقات في "مجزرة الأبيار"

تقرأ الآن:

ليبيا.. بدء التحقيقات في "مجزرة الأبيار"

حجم النص Aa Aa

أمر خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني الليبي الذي يتمركز شرق ليبيا، يوم السبت، بالتحقيق في واقعة العثور قبل يومين على 36 جثة مجهولة قرب بنغازي.

وذكر بيان وقعه حفتر، أن التحقيق سيسعى لتحديد هوية الضحايا، وما إذا كانوا محتجزين داخل سجون خاضعة للنظام القضائي.

وسيهدف التحقيق كذلك إلى تحديد هوية مرتكبي الجريمة واعتقالهم وتقديمهم للمحاكمة.

وعثر على الجثث مساء الخميس في مدينة الأبيار، التي تبعد بحوالي 70 كيلومترا شرقي بنغازي.

من جهتها، أعربت السفارة الإيطالية في ليبيا، في تغريدة عبر “تويتر“، عن صدمتها من صور الجثث التي عثر عليها، وطالبت بمعاقبة الجناة.


وأشارت مصادر إعلامية إلى أنّ “مكتب التحقيقات بمكتب النائب العام الليبي أعلن أنه توصل للتعرف على 22 جثة أمرت النيابة بتسليمها لذويها، بعد ضبط أقوال أقارب الضحايا، مؤكدا أن النيابة العامة أصدرت أوامرها للجهات الأمنية للبحث والتحري بشأن الفاعلين وضبطهم وإحالتهم إلى النيابة المختصة موقوفين للتحقيق معهم فيما نسب إليهم”.

كما ذكرت نفس المصادر “أن من تم التعرف عليهم هم مقاتلون منتمون لمجلس شورى بنغازي أو من مؤيديه، وقد تم القبض عليهم في فترات مختلفة، بل منهم من أجرت قنوات مقربة من اللواء المتقاعد خليفة حفتر لقاءات متلفزة معهم”.

وهذه الواقعة هي الأحدث في سلسلة وقائع مماثلة، جرى خلالها العثور على جثث بعضها يحمل علامات التعذيب والإصابة بطلقات نارية، في هذه المنطقة التي يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر.