عاجل

عاجل

هل سيصبح الهيدروجين وقود المستقبل؟

تقرأ الآن:

هل سيصبح الهيدروجين وقود المستقبل؟

حجم النص Aa Aa

بحث أوربي يعمل على استبدال البنزين والديزل بالهيدروجين لتقليل تلوث الهواء.

استبدال البنزين والديزل بالهيدروجين هو أحد الحلول لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون على الطريق. حاليا هناك مشروع أوروبي لتطوير هذه التقنية.

اليوم، لا يوجد سوى بضع مئات من المركبات التي تعمل على الهيدروجين في أوروبا. الدانمرك هي التي تقود إلى هذه الطريق. انها أول دولة لديها هذه البنية التحتية، ويعمل بها اثنتي عشر 12 محطة لتوفير هذه الخدمة.

“بدلا من البطارية توجد خلية تتفاعل مع الهيدروجين فتولد الكهرباء والماء. انه تفاعل كيميائي، يخرج الماء من نظام العادم، انها الانبعاثات الوحيدة “، يقول تيجس لوستسن جنسن، الرئيس التنفيذي لشركة الهيدروجين في الدنمارك.

الهدف من هذا المشروع هو إنشاء حوالي خمسين محطة هيدروجين في أوروبا في غضون عامين. كما يجب أن يتضاعف عدد هذه السيارات. مقارنة مع السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطارية، سيارة الهيدروجين لها بعض المزايا.

“قيادتها سلسة جدا وبلا ضوضاء. من الممكن الابقاء على محرك الاحتراق والذهاب إلى المحطة للتزود بالوقود في غضون ثلاث إلى خمس دقائق والقيادة من 4 إلى 600 كم “، يقول تيجس لوستسن جنسن، الرئيس التنفيذي لشركة الهيدروجين في الدنمارك.

انتاج الهيدروجين النظيف

أحد التحديات هو إنتاج الهيدروجين “النظيف“، من مصادر متجددة. هذه التقنية موجودة فعلاً. في شيفيلد في انكلترا، تم تجهيز هذه المحطة بتوربينات الرياح التي تولد الطاقة لإنتاج الهيدروجين في الموقع من التحليل الكهربائي للماء.

“اليوم، معظم الهيدروجين ناجم عن الوقود الأحفوري، لكن حين نفكر باستخدام الهيدروجين للنقل، نفكر بالمصادر الخضراء للهيدروجين. بالإمكان ربط الطاقات المتجددة بقناة واحدة نحو مصدر الإنتاج ومن ثم إلى التنقل “، يوضح بن مادن، منسق مشروع H2ME.

تخزين الهيدروجين

يعمل الباحثون على تحسين كفاءة أجهزة التحليل الكهربائي، وهي أجهزة تفصل المياه إلى عنصرين، الهيدروجين من جهة والأكسجين من جهة أخرى.
هذه الشركة تطور كهربائية متقدمة تتحد مع مصادر الطاقة المتجددة. الهيدروجين يتمتع بميزة أخرى هي القدرة على تخزينه.

“نستطيع انتاج الهيدروجين في حالة وجود فائض في الطاقة الكهربائية، حين تكون أرخص وأكثر ملاءمة للبيئة. بالامكان انتاجها في أي مكان، في الموقع، في محطة الوقود. بذلك يمكن الاستغناء عن الناقلات لتسليم الوقود “، يقول تشارلز بوركلس، مدير تطوير الأعمال، آي.تي.أيم بور.”

مشكلة التكلفة

التحدي أيضا هو التكلفة. حالياً، سعر شراء هذه السيارة أعلى بكثير من السيارة الاعتيادبة.

“بحلول عام 2025، نأمل ان تتساوى تكاليف امتلاك سيارة الهيدروجين والبنزين أو الديزل، هذا هو الهدف“، يقول بن مادن، منسق المشروع.

السيارات النظيفة

هل سيكون هناك تنافساً بين سيارات الهيدروجين والبطارية؟ وفقاً للبعض هناك مساحة كافية على الطريق لأنواع مختلفة من المركبات النظيفة.

“مركبات المستقبل ستكون من البطارية والهيدروجين. حالياً، هناك مركبات الهيدروجين الهجين على الطريق.
أعتقد أننا سنرى الحلول الثلاثة، لكن علينا أن نتنافس أولا مع التقنيات الأحفورية“،يضيف تيجس لوستسن جنسن.

الطموح هو أن نرى مئات الآلاف من المركبات الهيدروجينية على الطرق الأوروبية في غضون عشر سنوات.