عاجل

عاجل

العراق يتسلم السيطرة على المعبر البري الرئيسي مع تركيا

تقرأ الآن:

العراق يتسلم السيطرة على المعبر البري الرئيسي مع تركيا

حجم النص Aa Aa

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم يوم الثلاثاء إن حكومة العراق المركزية تسلمت السيطرة على المعبر البري الرئيسي مع تركيا من حكومة إقليم كردستان العراق الذي يتمتع بحكم ذاتي.

وأضاف أن تركيا وافقت على فتح بوابة حدودية أخرى مع العراق في إطار طريق سيؤدي إلى مدينة تلعفر على بعد نحو 40 كيلومترا غربي الموصل والتي تسكنها غالبية تركمانية عرقية.

وقال يلدريم لأعضاء في حزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان “تم تسليم معبر الخابور الحدودي إلى الحكومة المركزية هذا الصباح. الطريق الحالي إلى كركوك سيستمر. سنبدأ في فتح بوابة حدودية أخرى عبر تلعفر على المدى القصير بالاتفاق مع الحكومة العراقية”.

تأكيدات عراقية

وكان ثلاثة مسؤولين عراقيين قد أكدوا يوم الثلاثاء إن السلطات العراقية تسلمت السيطرة على المعبر البري الرئيسي مع تركيا من حكومة إقليم كردستان العراق.

وعرض أحد المسؤولين على رويترز صورا للعلم العراقي وهو يرفع على بوابة الحدود حيث نُشرت قوات عراقية وتركية ورفعت أيضا الأعلام التركية.


وقال النقيب علي عبد الله من شرطة الحدود إن القوات رفعت العلم العراقي فوق المعبر الحدودي اليوم وإن المعبر أصبح رسميا تحت السيطرة الكاملة للحكومة العراقية.

لكن سلطات إقليم كردستان نفت تسليم المعبر.

وقال مسؤول كردي في أربيل عاصمة الإقليم “المفاوضات لا تزال مستمرة”.

وتقع حدود العراق مع تركيا بالكامل داخل المنطقة الكردية شبه المستقلة. وطالب العراق بالسيطرة على كل المعابر الحدودية منذ أن أجرى الأكراد استفتاء على الاستقلال الشهر الماضي اعتبرته بغداد غير مشروع.

وفي الأسبوعين الأخيرين استعادت القوات العراقية في إطار ردها على استفتاء الانفصال معظم الأراضي المتنازع عليها والتي يسيطر عليها الأكراد خارج إقليمهم بما في ذلك مدينة كركوك النفطية التي كانت تحت سيطرة الأكراد منذ عام 2014.

وفي أنقرة قالت مصادر أمن تركية إن جنودا أتراكا وعراقيين يتجهون إلى معبر إبراهيم الخليل في منطقة فيش خابور الحدودية حيث يعبر الحدود خط أنابيب ينقل النفط العراقي للتصدير من موانئ تركية.

ويأتي تسليم المعبر للسلطات العراقية بعد محادثات أيام الجمعة والسبت والأحد لحل الأزمة بين الحكومة المركزية والأكراد.
.