عاجل

عاجل

الحريري يعلن استقالته من رئاسة وزراء لبنان ويقول إن حياته في خطر

تقرأ الآن:

الحريري يعلن استقالته من رئاسة وزراء لبنان ويقول إن حياته في خطر

حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، السبت، استقالته، معربا عن خشيته من أن يتم اغتياله.

وقال الحريري في كلمة ألقاها هذا السبت ونقلتها قناة العربية السعودية، بأن الأجواء السائدة في لبنان شبيهة بالوضع قبيل اغتيال رفيق الحريري.

وأضاف: “لن نقبل أن يكون لبنان منطلقا لتهديد أمن المنطقة“، مؤكدا أن “أيدي ايران في المنطقة ستقطع”.

كما أردف قائلا: “تدخل حزب الله تسبب لنا بمشكلات جمة مع محيطنا العربي، وأقول لإيران وأتباعها أنهم خاسرون في تدخلاتهم في شؤون الأمة العربية”.

وتهيمن جماعة حزب الله على السياسة في لبنان إلا أن علاقتها بإيران ودعمها للرئيس السوري بشار الأسد أغضبا بعض اللبنانيين.

وزار الحريري السعودية مرتين خلال الأسبوع الماضي والتقى بولي العهد الأمير محمد بن سلمان وبمسؤولين كبار آخرين.


وقالت قناة الجديد التلفزيونية ومقرها بيروت إن بيان الحريري أُعد وأُذيع من العاصمة السعودية الرياض.

كما قالت قناة العربية الحدث عن مصدر لم تسمه إنه جرى إحباط مؤامرة لاغتيال الحريري في بيروت قبل أيام.


ولم يتسن الوصول إلى مسؤولين لبنانيين للتعليق.

وسافر الحريري إلى السعودية يوم الجمعة وأعلن استقالته من منصبه يوم السبت في خطاب ندد فيه بخصمي الرياض الإقليميين إيران وحزب الله وعبر فيه عن خشيته من التعرض للاغتيال.

وقال المصدر “مخططي اغتيال الرئيس الحريري عطلوا أبراج المراقبة خلال تحرك موكبه”.

ردود الأفعال

رئيس لبنان ميشال عون

قال مكتب الرئيس اللبناني ميشال عون يوم السبت إن رئيس الوزراء سعد الحريري اتصل به هاتفيا من خارج لبنان للإبلاغ باستقالة حكومته.

وقال المكتب “تلقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس الوزراء السيد سعد الحريري، الموجود خارج لبنان، وأعلمه باستقالة حكومته”.

وأضاف أن عون ينتظر عودة الحريري إلى بيروت “للاطلاع منه على ظروف الاستقالة”.

إيران

قالت إيران يوم السبت إن استقالة الحريري ستثير توترا في لبنان والمنطقة.
وقال بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية في بيان نُشر على الموقع الإلكتروني للوزارة إن “ تكرار رئيس الوزراء اللبناني المستقيل اتهامات الصهاينة والسعوديين والأمريكيين غير الواقعية والباطلة لإيران تعد مؤشرا على أن استقالته سيناريو جديد لخلق توتر في لبنان والمنطقة”.

وأضاف “لكننا نعتقد أن شعب لبنان المقاوم سيتجاوز هذه المرحلة بسهولة”.

وليد جنبلاط زعيم الدروز في لبنان

قال وليد جنبلاط زعيم الدروز في لبنان يوم السبت بعد استقالة الحريري إن لبنان أضعف بكثير من أن يتحمل تداعيات استقالة الحريري ولا يمكنه معاداة إيران.

وقال جنبلاط لرويترز “أنا قلق بشأن الاقتصاد بالطبع كما أنني قلق بشأن السياسة. لا نملك القدرة على قتال الإيرانيين من داخل لبنان”. ودعا جنبلاط للوساطة مع حزب الله في لبنان والانتظار حتى تسمح ظروف الإقليم بإقامة حوار بين السعودية وإيران.

وقال جنبلاط وهو أحد أكثر السياسيين اللبنانيين تأثيرا “لدى لبنان ما يكفيه من مشكلات. هو أضعف من تحمل (تداعيات) مثل هذه الاستقالة التي سيكون لها تأثير سلبي هائل”. ووصف استقالة الحريري بأنها أمر “يستعصي على الفهم”.

والدروز أقلية مهمة في حكومة لبنان متعددة الطوائف. ويلعب جنبلاط دورا محوريا في السياسة اللبنانية.

على حسن خليل وزير المالية اللبناني

من جهته قال علي حسن خليل وزير المالية اللبناني لرويترز إن الاقتصاد والليرة لا يواجهان خطرا بعد استقالة الحريري.

وقال خليل إنه لا يوجد خطر على الاقتصاد أو الليرة.

وتطيح استقالة الحريري بحكومة ائتلافية تجمع كل الأحزاب السياسية اللبنانية الرئيسية تقريبا.

جوزيف طربيه رئيس جمعية مصارف لبنان

قال جوزيف طربيه رئيس جمعية مصارف لبنان لرويترز إنه لا يوجد خطر مباشر على الاستقرار النقدي للبنان من استقالة الحريري المفاجئة يوم السبت.

وأضاف أن الليرة تدعمها احتياطيات ضخمة في البنك المركزي والثقة في القطاع المصرفي اللبناني واستمرار عمل المؤسسات.

ويدعم القطاع المصرفي للبنان اقتصاده الهش ويتم ربط الليرة بالدولار عند سعر 1507.5 ليرة.