عاجل

عاجل

"ديزني" علمت بوجود تماسيح قاتلة ولم تخبر زوارها

تقرأ الآن:

"ديزني" علمت بوجود تماسيح قاتلة ولم تخبر زوارها

حجم النص Aa Aa

نشرت سلطات ولاية فلوريدا في جنوب شرقي الولايات المتحدة أن متنزّه ديزني وولد الأشهر في العالم، والذي يتوافد عليه الزائرون من جميع أنحاء العالم، كان على علم بوجود تماسيح من الممكن أن تعرض حياة الزوار للخطر ولم يخبر رواده ولم يضع لافتات تحذيرية حتى وإن كانت فقط لإخلاء مسؤوليته.

حادث شنيع

العام الماضي، راح ضحية الإهمال طفل لم يتجاوز العامينحين سقط من أيدي أمه في بحيرة للتماسيح ليختفي أمام أعين أمه وأبيه دون توفير المساعدات اللازمة لإنقاذه.

التمساح سحب الطفل “لاين غرايفز” على ضفة بحيرة اصطناعية في مجمع «ديزني ووورلد» الذي كان يفتقد لافتات تشير إلى وجود تماسيح، وفي صبيحة اليوم التالي، عثر الغواصون على جثة الطفل كاملة مع ترجيح أن يكون التمساح أغرقه.

وبعد هذا الحادث، نصبت الحديقة لافتات تحذر من وجود أفاع وتماسيح، واقام المجمع تمثالاً تكريماً للطفل المتوفى.

العثور على جثة الطفل الذي هاجمه تمساح في بحيرة بديزني ورلد

تقرير لجنة حفظ الثروة الحيوانية

ونشرت لجنة حفظ الثروة الحيوانية والنباتية في فلوريدا تقريرا جاء فيه العثور على 45 تمساحاً أميركياً في مجمع «ديزني غراند فلوريديان» الذي يضم متنزّه «ديزني وورلد»، وبعدها نشرت اللجنة نفسها تقريرا آخر أعلنت من خلاله وجود أكثر من 95 تمساحاً آخر.

وتنتشر التماسيح الأميركية بكثرة في ولاية فلوريدا إلا أنها نادراً ما تهاجم البشر. وفي السبعينيات، كانت هذه التماسيح مهددة بالانقراض.