عاجل

عاجل

الحريري: أنا "حر" في السعودية وسأعود إلى لبنان "خلال أيام"

تقرأ الآن:

الحريري: أنا "حر" في السعودية وسأعود إلى لبنان "خلال أيام"

حجم النص Aa Aa

أكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أنه سيعود “خلال يومين أو ثلاثة أيام” إلى لبنان، نافيا الإشاعات التي تحدثت عن أن يكون محتجزا في السعودية.

وقال الحريري خلال مقابلة “مباشرة” بثها تلفزيون المستقبل من منزله في الرياض : “أنا حر في السعودية وإذا أردت السفر غدا سوف أسافر”.

مشيرا إلى أنه يدرس إجراءاته الأمنية للتأكد من أنه غير مهدد، قبل أن يعود إلى لبنان.

النأي بلبنان عن الصراعات الإقليمية

خلال اللقاء أكد الحريري على أنه ينوي العودة إلى لبنان لتأكيد استقالته أمام الرئيس اللبناني ميشال عون طبقا للدستور.

غير أنه عاد وألمح إلى أنه قد يتراجع عن قرار الاستقالة، مشترطا لذلك أن تكف جماعة حزب الله اللبنانية عن التدخل في الصرعات الإقليمية، وأن تحترم سياسة لبنان بالنأي عن الصراعات.

في إشارة إلى تدخل جماعة حزب الله عسكريا في الصراع بسوريا لدعم الرئيس السوري بشار الأسد، ودعمها للمتمردين الحوثيين في اليمين.

الاستقالة المفاجئة لإحداث صدمة إيجابية

وكان الحريري غادر بيروت متوجها إلى الرياض في الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني، واستقال بعد ذلك بيوم في كلمة فاجأت حتى أقرب مساعديه.

وتحدث الحريري في الكلمة عن مخاوفه من الاغتيال وألقى باللوم على إيران وحليفتها اللبنانية جماعة حزب الله في بث الفتنة في العالم العربي.

وأشار رئيس الوزراء اللبناني إلى وجود تهديد أمني على حياته قائلا “هناك تهديد أمني لي ولكن أنا لا أهتم بحياتي.. والسعودية تحب لبنان ولكن لا تحبها أكثر من الرياض”.

وأكد الحريري في لقاء مع تلفزيون المستقبل أنه كتب بيان استقالته بشكل أراد من خلاله إحداث “صدمة إيجابية” لإحداث صحوة في البلاد.

ويقول مسؤولون كبار في الحكومة اللبنانية وسياسيون مقربون من الحريري إن السلطات اللبنانية تعتقد أن السعودية أجبرته على الاستقالة وتحتجزه.