عاجل

عاجل

استعداد أمريكي للتوسط في نزاعات بحر الصين الجنوبي

تقرأ الآن:

استعداد أمريكي للتوسط في نزاعات بحر الصين الجنوبي

حجم النص Aa Aa

في آخرمحطات جولته الآسيوية على مدى 12 يوما، وبعدما شارك في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبك) في فيتنام، توجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الفلبين لحضور اجتماع بين قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) ودول أخرى من شرق آسيا.

وأعرب ترامب عن استعداده للتوسط في النزاعات في بحر الصين الجنوبي حيث تنازع أربع من دول آسيان وتايوان الصين في مطالبها بالسيادة على أغلب أجزاء الممر الملاحي الذي يكثر فيه المرور.

وقال الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي خلال الكلمة التي ألقاها في إفتتاح هذا المنتدى: “يجب التصدي للإرهاب والعنف والتطرف لأنهم يشكلون خطرا على السلام والاستقرار والأمن في منطقتنا”.

وأكد دوتيرتي أن انعقاد هذه القمة ال 31 والذي يتزامن مع الذكرى الخمسين لتأسيس رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) يهدف إلى تعزيز وتوحيد العلاقات بين دول الرابطة، وتعميق التعاون في مجالات مختلفة مثل التعليم، والصحة، والدبلوماسية.

من جانبه تحدث ترامب اليوم الاثنين عن “العلاقة الرائعة” التي تجمعه بنظيره الفلبيني الذي التقى به لأول مرة في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبك) في فيتنام.

ويعتبر لقاء الزعيمين المثيرين للجدل على هامش قمة مانيلا واحدا من أكثر الاجتماعات المرتقبة خلال هذه القمة، في ظل الضغوط التي تمارسها جماعات لحقوق الإنسان على ترامب لاتخاذ موقف صارم إزاء دوتيرتي بسبب الحرب الدموية التي يشنها على المخدرات والتي قتل فيها الآلاف والمتهم بارتكاب جرائم قتل خارج إطار القانون.

وقبل وصول ترامب بساعات استخدمت شرطة مكافحة الشغب الفلبينية مدافع المياه لمنع المئات من المتظاهرين ضد الولايات المتحدة من الوصول إلى سفارتها في مانيلا.

وسدت شرطة مكافحة الشغب المسلحة بالعصي والدروع طريق المتظاهرين اليساريين الذين حملوا لافتات تقول “يسقط ترامب” و“تسقط الإمبريالية الأمريكية“، ثم فتحت عليهم خراطيم المياه من سيارة إطفاء.