عاجل

عاجل

مفاجأة كانت في انتظار أطباء يعالجون جندي منشق من كوريا الشمالية

تقرأ الآن:

مفاجأة كانت في انتظار أطباء يعالجون جندي منشق من كوريا الشمالية

حجم النص Aa Aa

أبرزت الديدان الطفيلية التي عثر عليها في معدة جندي كوري شمالي، أصيب بجروح خطيرة خلال محاولة انشقاقه، مشاكل التغذية والنظافة الصحية التي يعاني منها البلد المعزول، بحسب ما قال خبراء لرويترز.

وخلال عرض مقتضب الأربعاء، عرض الطبيب الجراح لي كوك جونغ صورا تظهر عشرات الطفيليات اللحمية التي أُخرجت من الجهاز الهضمي للجريح، ويبلغ طول إحداها 27 سنتيمترا.

وقال الطبيب: “في حياتي المهنية التي تمتد لأكثر من 20 عاما كجراح، لم أرَ شيئا من هذا القبيل سوى في كتاب مدرسي”.


وقد يؤكد وجود هذه الطفيليات، إلى جانب حبات الذرة في بطن الجندي، ما تحدث عنه العديد من الخبراء والمنشقين السابقين، حول الوضع الغذائي والنظافة لكثير من الكوريين الشماليين.

من جانبه، قال هونغ سونغ تاي، الأستاذ في كلية الطب بجامعة “سيول” الوطنية، والمتخصص في الطفيليات: “على الرغم من أن هذا دليل غير مباشر، أعتقد أن مشاكل التلوث سائدة”.

وكان الجندي قد نقل جوا بالطائرة المروحية إلى المستشفى الاثنين، بعد هروبه الكبير إلى كوريا الجنوبية، في حادث إطلاق نار برصاص الجنود الكوريين الشماليين في منطقة بانمونجوم المنزوعة السلاح.

كما أشار لي كوك إلى أن الديدان الطفيلية كانت شائعة مرة واحدة في كوريا الجنوبية قبل 40 الى 50 عاما، بيد أنها اختفت جميعها.

وأضاف، إن انتشارها المستمر عند الحدود الشمالية المحصنة التي تقسم الكوريتين، يمكن أن يكون مرتبطا جزئيا باستخدام الكوريين الشماليين للبراز البشري لتخصيب حقولهم، بسبب نقص السماد، وهو سبب مباشر لانتشار الديدان الطفيلية”.