عاجل

عاجل

الحريري يشرح طبيعة علاقته بابن سلمان وينتقد إيران

في حوار مع مجلة "الرجل" رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري يدافع عن السعودية وما قامت به من إجراءات، استمعوا لما يقوله عن الرئيس الايراني حسن روحاني وولي العهد المملكة العربية السعودية محمد بن سلمان

تقرأ الآن:

الحريري يشرح طبيعة علاقته بابن سلمان وينتقد إيران

حجم النص Aa Aa

“من حق المملكة العربية السعودية ان تقوم ببعض الإجراءات التي قامت بها عندما يكون هناك فريق سياسي يحاول اللعب باستقرار المنطقة وخاصة الخليج” هذا ما صرح به رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في حوار له مع مجلة “الرجل” السعودية التي جعلت منه رجل عددها الجديد.

إنه اللقاء الإعلامي الثاني له بعد إعلانه استقالته من المملكة العربية السعودية وما اثير حولها من جدل حول ظروف إعلانه لها واقامته في الرياض.

رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون الذي لم يقبل هذه الاستقالة، اعتبره محتجزاً في المملكة. هذه الازمة استدعت تدخل فرنسا لاستضافته في عاصمتها.

في هذا الحوار الذي اجراه الإعلامي محمد فهد الحارثي يدافع الحريري عن المملكة قائلاً إنه يتفهم موقف المملكة “فيما يخص ما صرح به البعض أو ما يقوم به البعض فنحن نتفهمه”. وأضاف ان ذلك حق لها.

وأشاد الحريري بمساعدة الرياض في كل الازمات التي مر بها لبنان ولم تقف “بجانب فريق ضد فريق إسلامي أو مسيحي ولا غير ذلك”.

ويحدد رئيس الوزراء اللبناني المستقيل ان من بين هذه المساعدات كانت تلك التي تلت الهجوم الإسرائيلي على لبنان عام 2006 “المملكة دفعت مليار دولار لمساعد أهل لبنان” وليس للوقوف بجانب فريق سياسي (…) ضد فريق لم تفرق بين سنة وشيعة وانما فرقت بين الاعتداء والمعتدى عليه”.

هذا اللقاء سينشر قريباً كما أفاد الإعلامي محمد فهد الحارثي على حسابه على موقع تويتر مع تسجيل صوتي مقتطف من الحوار.


إيران تحاول اظهار قوتها

ويقول الحريري ايضاً في هذا الحوار ان روحاني ليس من يقرر ما سنقوم به “إيران تحاول ان تظهر قوتها في المنطقة، وجزء من هذا الموضوع من قبيل الدعاية التي يقوم بها الإيرانيون، يقولون إنهم يتحكمون في سوريا فما هو هذا التحكم”.

وأضاف ان “روسيا تدخلت حين كان الإيرانيون يدافعون “بأيديهم وأرجلهم للحفاظ على بشار الأسد. لولا روسيا لكان سقط بشار الأسد. رغم كل ما حاولوا القيام به لم يستطيعوا الإبقاء على بشار الأسد وطلبوا من روسيا مساعدتهم في الحفاظ على هذا الوضع”.


ولي العهد محمد بن سلمان لديه رؤية

وفي تغريدة أخرى للحارثي، مقتطف من الحوار جاء ايضاً في تسجيل صوتي جاء باللغة العامية العربية كما المقتطف الاول. وفيه يشرح الحريري طبيعة علاقته بولي العهد محمد بن سلمان. ويقول إن “ولي العهد عنده رؤية. وقليل من القادة ترى عندهم رؤية. الأمير محمد بن سلمان رجل عنده إمكانية ان (يرى) يشوف رؤية وتحدي ويشتغل باتجاه هذا التحدي. وإذا كنت تفكر بشكل صغير إنجازاتك ستكون أصغر. لكن إذا فكرت بشكل كبير جداً مثله إنجازاتك ورؤيتك ستكون كبيرة. في جيل شبابي في المملكة وخاصة الأمير محمد الذي يبث هذا النوع من الأمل. القائد أو الزعيم لا يمكنه ان لا يكون لديه أمل”.

“الموقف الخليجي وخاصة المملكة العربية السعودي التي أقدمت على مساعدة لبنان بكل المراحل التي مر فيها، ولم تقف الى جانب فريق ضد فريق إسلامي أو مسيحي ولا غير ذلك، بالعكس المملكة ساعدت كل اللبنانيين. المملكة ساعدت عام 2006. (حين) لما حدث الهجوم الإسرائيلي على لبنان ودمر الجنوب، المملكة دفعت مليار دولار لمساعدة أهل لبنان (وليس) مش مساعدة فريق سياسي. وما فرقت بين سنة وشيعة. لكن فرقت بين الاعتداء والمعتدي عليه. لذلك المواقف التي وقفتها المملكة العربية السعودية فيما يخص ما صرح به البعض أو ما يقوم به البعض فنحن نتفهمه وهذا (أمر) شي حق المملكة العربية السعودية بأن تقوم ببعض الإجراءات التي قامت بها وخاصة عندما يكون هناك فريق سياسي يحاول اللعب باستقرار المنطقة وخاصة الخليج”.