عاجل

عاجل

طبيب الجمباز لاري نصار يعترف ويدان بالتحرش

تقرأ الآن:

طبيب الجمباز لاري نصار يعترف ويدان بالتحرش

حجم النص Aa Aa

اعترف طبيب فريق الجمباز الأمريكي بالتهم السبعة بالاعتداءات الجنسية يوم الاربعاء أمام محكمة دائرة مقاطعة انغام. لورنس نصار واجه تهمة التحرش بعشرات الرياضيات الشابات أثناء عمله مع الفريق وفي جامعة ولاية ميشيغان. ومن المتوقع أن يواجه السجن 25 عاما على الأقل.

لورنس نصار، البالغ من العمر 54 سنة، أدين بالتعدي على حرمة سبع فتيات معظمهن جمبازيات، لكنه متهم بالتحرش الجنسي بأشكال مختلفة من قبل مجموعة تعد أكثر من 130 امرأة وفتاة، بمن فيهن حاملة الذهبية الأولمبية آلي ريزمان وماك كايلا ماروني و غابي دوغلاس.

وتأجل النطق بالحكم حتى 12 كانون الثاني/يناير المقبل، إذ ستعطى الفرصة للضحايا لقول كلمتهن.

في تغريدة على التويتر ألكسندرا ريزمان تقول: المحكمة تتوجه إلى لاري بالدكتور نصار. أنا مصابة بخيبة الأمل. إنه لا يستحق ذلك. لاري مثير للاشمئزاز. لاري وحش وليس دكتورا.


في تصريح مقتضب يوم الأربعاء، ذكر الدكتور نصار أنه تقدم باسترحام “لدفع المجتمع إلى الأمام وكف الأذى“، مضيفا “أنا أصلي كل يوم من أجل المغفرة”.

وقد ردت القاضية روزماري أكويلينا قائلة: “لقد استغليت الثقة في منصبك بأكثر الطرق سوءا: في إساءة معاملة الأطفال. وأوافق على أن الوقت الآن هو الشفاء، ولكن قد يستغرق شفاءهم مدى الحياة، بينما تمضي حياتك وراء القضبان في التفكير بما فعلته من خلال سرقة طفولتهم. “

في كلمة محاميا نصار، ماثيو نيوبرغ وشانون سميث جاء: “تم التوصل إلى الاتفاق الذي تم وضعه على السجل اليوم، بعد مفاوضات مكثفة مع النيابة العامة وبمساهمة كبيرة من لاري نصار. هذا الاتفاق يحل جميع المواقف المشحونة وغير المشحونة لأكثر من 125 حالة، وهي قيد التحقيق حاليا من قبل مكتب المدعي العام في ميتشيغان”.