عاجل

عاجل

زعيم المعارضة الكمبودية: رئيس الوزراء هون سين سيسقط مثل موجابي

تقرأ الآن:

زعيم المعارضة الكمبودية: رئيس الوزراء هون سين سيسقط مثل موجابي

حجم النص Aa Aa

من جون إيرش باريس (رويترز) – قال سام رينسي زعيم المعارضة الكمبودية يوم الخميس إن رئيس الوزراء هون سين سيطاح به من السلطة مثلما أطيح برئيس زيمبابوي روبرت موجابي. وجرى حظر حزب الإنقاذ الوطني لكمبوديا المعارض بطلب من الحكومة الأسبوع الماضي، وهو ما يعمق نزاعا بين هون سين ومانحي المعونات الغربيين الذين يتهمونه بتدمير الديمقراطية في البلد الذي يحكمه منذ أكثر من 32 عاما. واستقال رينسي من الحزب في فبراير شباط قائلا إنه خشي أنه سيجري حظره إذا لم يفعل ذلك. وكان رينسي قد أدين باتهامات وصفها بأنها ذات دوافع سياسية مما اضطره للفرار من كمبوديا إلى فرنسا في 2015 . وقال رينسي في مقابلة مع رويترز “كمبوديا وصلت إلى نقطة تحول. الشعب سئم هون سين، وما يحدث في زيمبابوي هو مصدر إلهام”. وأضاف قائلا “موجابي سقط وسيأتي الدور قريبا على هون سين الذي أصبح يمثل مفارقة تاريخية غير مقبولة”. ووصف رينسي، الذي أعلن في الخامس عشر من نوفمبر تشرين الثاني عودته إلى المعترك السياسي، حل الحزب بأنه إجراء “على الورق فقط”. وأضاف أن المعارضة تحتاج إلى إظهار أنها تواصل حشد “تأييد قوي” بعد أن فازت بحوالي ثلاثة ملايين صوت في انتخابات 2013 وأن تدفع مانحي المعونات الغربيين الرئيسيين للابتعاد عن حكومة فنومبينه. وأدانت دول غربية حملة الحكومة على المعارضة وجماعات الحقوق المدنية ووسائل الإعلام المستقلة. وأعلنت الولايات المتحدة عن خفض معونات مزمعة لإجراء انتخابات وقالت إنها ستتخذ المزيد من الخطوات. وقالت فرنسا، التي حكمت فيتنام لقرن تقريبا قبل استقلالها في 1953، إنه يجب على حكومة هون سين أن تتقيد بعملية ديمقراطية.

(REUTERS)
يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة