عاجل

عاجل

تشكيلة صربيا الشابة تسعى للإقناع والإمتاع في روسيا

تقرأ الآن:

تشكيلة صربيا الشابة تسعى للإقناع والإمتاع في روسيا

حجم النص Aa Aa

من زوران ميلوسافليفيتش بلجراد (رويترز) – ستذهب صربيا إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم بتشكيلة شابة لا تعاني من ضغوط حقيقية لبلوغ الأدوار الإقصائية بعدما وصلت إلى أول بطولة كبرى في ثماني سنوات كدولة مستقلة. وانفصلت صربيا عن المدرب سلافوليوب موسلين بعد التأهل لكأس العالم 2018 بداعي تقديم عروض غير مقنعة لكنها لم تعلن عن التعاقد مع مدرب جديد بعد في ظل وجود ترشيحات عديدة بأن يتولى المدرب المؤقت ملادن كريستايتش المسؤولية بشكل دائم. ويتم الفريق ثلاثة لاعبين مخضرمين من تشكيلة كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا حيث خرجت صربيا آنذاك من دور المجموعات قبل أن تفشل في التأهل لأي بطولة كبرى في ثلاث محاولات تالية. ومن المقرر أن يقود القائد برانيسلاف إيفانوفيتش (33 عاما) والحارس فلاديمير ستويكوفيتش (34) والمدافع ألكسندر كولاروف (32 عاما) التشكيلة الشابة بينما يعد نيمانيا ماتيتش (29) من أهم عناصر التشكيلة أيضا. وصعدت صربيا من المجموعة الرابعة في التصفيات الأوروبية على حساب أيرلندا وويلز بفضل نهاية مثيرة رغم أن خط الدفاع ظهر بشكل مهتز ووقف الحظ مع الفريق في بعض اللحظات الحاسمة في المباريات. وبفضل تألقه قاد دوسان تاديتش مسيرة صربيا في النصف الأول من التصفيات وعندما تراجع مستواه ظهر الثنائي ستويكوفيتش والمهاجم ألكسندر ميتروفيتش بشكل رائع لتعويض ذلك ومواصلة المشوار بنجاح. وتمسك موسلين بطريقته 3-4-3 في اللعب ولم يلجأ إلى طريقة 4-3-3 أو ضم مواهب واعدة لكن مساعده كريستايتش أجرى تغييرات بعدما تولى المهمة بشكل مؤقت في الشهر الماضي. وأشرك المدافع السابق كريستايتش مجموعة من اللاعبين الشبان في مباراتين وديتين أمام الصين وكوريا الجنوبية واعتمد على لاعب وسط لاتسيو الموهوب سيرجي ميلينكوفيتش-سافيتش الذي ذكرت تقارير أن عدة أندية أوروبية تحاول ضمه. وحتى لو جاءت القرعة رحيمة بصربيا فإنها ستواجه مهمة صعبة للوصول إلى دور الستة عشر لكن على الأقل سيكون من المتوقع أن تقدم كرة قدم ممتعة.

(REUTERS)
يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة