عاجل

عاجل

نيجيريا تراهن على كتيبة من المواهب الواعدة في روسيا

تقرأ الآن:

نيجيريا تراهن على كتيبة من المواهب الواعدة في روسيا

حجم النص Aa Aa

من مارك جليسون كيب تاون (رويترز) – من بين الممثلين الخمسة لافريقيا في كأس العالم لكرة القدم 2018 سيكون منتخب نيجيريا الوحيد الذي شارك في النسخة السابقة وسيتطلع لنتيجة أفضل من تلك التي حققها في البرازيل عندما تأهل لدور الستة عشر. ويضم أكبر بلد افريقي من حيث عدد السكان نخبة من المواهب الواعدة قبل المشاركة في كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخه لكن كانت المحصلة ضعيفة في المرات السابقة. ويمثل الجيل الجديد لنيجيريا أسماء مميزة مثل كليتشي ايهيناتشو وأليكس ايوبي وهنري أونيكورو وموزيس سايمون وسطعت مواهبهم منذ نهائيات 2014. وتأهلت نيجيريا لنسخة روسيا بسهولة رغم وقوعها في مجموعة صعبة تضم الجزائر التي بلغت الدور الثاني في كأس العالم 2014 بجانب الكاميرون بطلة افريقيا. وكانت نيجيريا أول المتأهلين لكأس العالم 2018 من افريقيا وأنهت مباريات المجموعة الثانية دون أي هزيمة إذ فازت في جميع المباريات على أرضها مقابل تعادلين وانتصار خارج الديار تحت قيادة المدرب الألماني جيرنوت رور الذي جاء تعيينه بشكل مفاجئ قبل أسابيع على بداية مرحلة المجموعات بالتصفيات. وسبق أن لعب رور (64 عاما) مع بوردو ودرب الفريق الفرنسي ليقوده لنهائي كأس الاتحاد الأوروبي 1996 وفي السنوات الأخيرة درب منتخبات بوركينا فاسو والجابون والنيجر. ويحدوه الأمل في قيادة نيجيريا لانجاز في النهائيات بعد الفوز الكبير 4-2 على الأرجنتين في لقاء ودي في روسيا هذا الشهر. وكان أفضل انجاز لافريقيا في كأس العالم عندما وصلت الكاميرون لدور الثمانية عام 1990 وكررت السنغال وغانا الانجاز في 2002 و2010 على الترتيب. لكن توجد مخاوف بشأن اعتماد نيجيريا على فيكتور موزيس وجون أوبي ميكل حيث تراجع المستوى بشكل كبير في العام الماضي في غياب الثنائي. ويلعب ميكل في الدوري الصيني حاليا ليبقى موزيس زميله السابق في تشيلسي الاسم الأبرز في تشكيلة نيجيريا.

(REUTERS)
يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة