عاجل

عاجل

تأشيرة للموسيقى: النسخة الرابعة من منتدى الموسيقى تُروج للموسيقى في إفريقيا والشرق الأوسط

تقرأ الآن:

تأشيرة للموسيقى: النسخة الرابعة من منتدى الموسيقى تُروج للموسيقى في إفريقيا والشرق الأوسط

حجم النص Aa Aa

النسخة الرابعة من معرض الموسيقى الدولي “تأشيرة للموسيقى” حطت الرحال هذه المرة في العاصمة المغربية الرباط، وتهدف هذه النسخة إلى الترويج للموسيقى في إفريقيا والشرق…

النسخة الرابعة من معرض الموسيقى الدولي “تأشيرة للموسيقى” حطت الرحال هذه المرة في العاصمة المغربية الرباط، وتهدف هذه النسخة إلى الترويج للموسيقى في إفريقيا والشرق الأوسط. هي عبارة أيضا عن معرض ومنتدى للتبادل من أجل تحسين إدارة شؤون صناعة الموسيقى والمهرجانات. ومن بين المشاركين في هذا المعرض مجموعة عموم إفريقيا التي تنشر رسائل “نيلسون منديلا”.

هدفنا هو نشر رسائل السلام والوحدة والمغفرة والمصالحة في القارة الأفريقية …هذا هو السبب الذي دفعنا للمشاركة في معرض “تأشيرة للموسيقى” يقول قائد المجموعة الجنوب إفريقي برينس H مالاتسي .

كورا فيرتيوزسيكو كوياتي من غينيا، معروف في أوروبا أكثر من إفريقيا، حضر بدوره لعزف موسيقاه في “تأشيرة للموسيقى” بهدف الحصول على اتصالات تجارية في القارة الإفريقية . مديرة أعماله الدنماركية، كارولينا فاليخو قالت “إن ردود الأفعال كانت إيجابية بعد العرض الموسيقي الذي قدمه سيكو في هذا المنتدى”. وأضافت: “الحفل كان ناجحا، وأعتقد أن الكثير من الحاضرين أعجبوا بموسيقاه، لقد تلقينا العديد من الدعوات لحضور مهرجانات وجولات موسيقية”.

فرانكي كانزا وسيهام دومينيك عزفا مع المغني المغربي رمزي عمر ومنال شيركي.
فرانكي كانزا من الكونغو والذي قام بإصدار ألبومه الثاني شارك جناحه في هذا المنتدى مع المغني سهام ديمينيك من ساحل العاج الذي أطلق ألبومه الجديد أيضا.

فرانكي كانزا: “ نحن نبحث عن منتجين ومروجين وكذا عن مسيرين حقيقيين بإمكانهم تنظيم حفلات كبيرة تحضرها جماهير كبيرة”.

الجماهير تمتعت أيضا بالعرض الكبير الذي قدمته المجموعة الإسبانية “تيراسا” التي هي فرقة كتالونية تدعى “دكتور براتس“، هي فرقة ناشئة تحاول دمج ديناميكية كبيرة في موسيقاها.هذه الفرقة التي تأسست منذ سنتين فقط وأصدرت لحد الآن ألبومين و قامت بعدة جولات هذا العام في كل من إسبانيا وفرنسا والمجر واليابان نالت إعجابا كبيرا من طرف الحاضرين.

ميكي سانتا ماريا أحد العازفين يقول:“فرصة جيدة بالنسبة لنا العزف في أحد الدول الإفريقية، وهذه هي المرة الأولى التي نعرض فيها موسيقانا هنا، نحن نعرف أن هناك الكثير من الأشخاص الذين لديهم وزنهم حاضرين في هذا المعرض ،ربما هذا قد يمكننا من الحصول على فرصة إجراء حفلات في إفريقيا، سنرى إذا كانت هناك طلبات في المستقبل”.

«أغاديرلايف» هي شركة تعزز وتديرالمو سيقيين في أكادير، مهدي أوهادي قدم عرضا مع فنان راب وكاتب كلمات وصاحبهما أحد كبار العازفين إكتشفه المنتج البريطاني غاريث ميسام.

غاريث ميسام منتج موسيقى ومدير أعمال:“لقد قمنا بعقد عدة صفقات، كما حصلنا على العديد من عقود التعاون قبل أن نرحل من هنا للقيام بتسجيلات وحفلات على المباشر”.

من شلالات فيكتوريا في زيمبابوي تأتي فرقة موكومبا التي تغني باللغة الإنجليزية وبمختلف اللغات الإفريقية. الفرقة قامت بعدة جولات في جميع أنحاء أوروبا، وتحاول من خلال معرض تأشيرة للموسيقى الترويج لألبومها الجديد «لوياندو» الذي أطلقته هذا العام.

إسمه الحقيقي يونس طالب، لكنه يعرف بإسم “لموتشو“، هو مغني راب معروف في المغرب، يعرض موسيقى الراب باللهجة العربية المغربية في دريجا، هل يمكن لعروضه أن تسافر خارج الأراضي المغربي؟

لموتشوقال:” رغم أننا لا نفهم بعض اللغات، إلا أنه يمكننا معرفة فيما إذا كان المغني جيد أم لا، الشيء نفسه بالنسبة لي عندما أعرض أمام الأجانب، الأشخاص يعرفون أنه لدي رسالة أود توجيهها لكن يجب أن تكون مركبة بشكل جيد.

وولف غونغ من يورونيوز يقول: “معظم الأخبار التي تصلنا من بلدان إفريقيا والشرق الأوسط هي الأخبار التي تتحدث عن الحرب والعنف والبؤس، ولكن هذه البلدان تريد أيضا تبادل القيم الثقافية. تأشيرة للموسيقى هي بالتأكيد منصة مثالية لهؤلاء الفنانين الدوليين للعثور على اتصالات للسفر في جميع أنحاء العالم لإظهار أن الفن والموسيقى هما صورة أخرى تعكس أيضا بلدانهم”.