عاجل

عاجل

TODO: Add variables

no comment

أبراج بشرية في كتالونيا دعماً لاستقلال الإقليم

قبل أيام من الانتخابات البرلمانية في إقليم كتاالونيا بإسبانيا، شهدت مدينة فيلافرانكا ديل بينيدس تجمعاً لمجموعات من الأبراج البشرية التقليدية وحولهم مئات المواطنين للاحتجاج على اعتقال قادة في الإقليم يطالبون بالاستقلال.

ومن بين المعتقلين أوريول جونكويراس نائب رئيس كتالونيا السابق والمرشح الرئاسي الحالي لليسار الجمهوري في الإقليم والمتهم بإثارة الفتنة واختلاس أموال بعد إعلان الحكومة المحلية استقلالها عن إسبانيا، ومن المعتقلين ايضا وزير الداخلية الكاتالونى السابق جواكيم فورن، زعيم الجمعية الوطنية الكتالونية السابق جوردى سانشيز، والناشط المؤيد للاستقلال جوردى كويكسارت.

وأعرب المشاركون في لعبة الأبراج البشرية عن أملهم في أن تعزز الانتخابات المقررة في الحادي والعشرين من الشهر الجاري موقف المطالبين بالاستقلال، غير أن استطلاعات الرأي تشير إلى أن الاقتراع سينتج عنه برلمان سيشهد تجاذبات ومفاوضات شائكة بين مختلف الأحزاب لتشكيل الحكومة.

الجدير بالذكر أن لعبة الأبراج البشرية ظهرت للمرة الأولى في العام 1712 في مدينة فالنسيا الإسبانية، ويعتقد أنها مستوحاة من الرقصات التي اشتهرت بها المدينة، ومع حلول القرن الـ 18 انتقلت هذه العادة إلى كافة المناطق والمدن المجاورة، وقد أضافت منظمة اليونيسكو هذه الأبراج إلى "القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للإنسانية".

No Comment المزيد من