عاجل

عاجل

فيسبوك وانستغرام تعاقبان الرئيس الشيشاني

تقرأ الآن:

فيسبوك وانستغرام تعاقبان الرئيس الشيشاني

حجم النص Aa Aa

ضربة قاسية تلك التي أتت على الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الحريص على ترويج صورته حيثما كان بما يعكس شخصيته. فقد علقت كل من انستغرام وفيسبوك حسابا الرئيس الشيشاني منذ نحو أسبوع.

وأعلن موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي يوم الخميس أن تعليق حساب قديروف يأتي بسبب العقوبات الأمريكية المفروضة عليه.

ويأتي التعليق بعد يومين من إقرار الولايات المتحدة بأن قاديروف مذنب بارتكاب انتهاكات لحقوق الانسان، قائلة إنه أثار غضب المجموعة الدولية بالتستر على الاعتقالات وتعذيب المثليين.

وينشر قاديروف يوميا فيديوهات على حسابه في انستغرام، ما يعد مفتاح استراتيجته الاتصالية، ومن خلالها يقدم نفسه على أنه الوريث والمدافع عن الثقافة الشيشانية والقيم المحافظة.

وفي رد على ذلك التعليق قال قاديروف إن خصومه في البيت الأبيض أرادو إثارة استياءه، ولكن العكس هو ما حدث حسب تعبيره، مضيفا أن الاجراء المتخذ يرضيه تماما، إذ أنه كان يعتزم مغادرة تلك الشبكة منذ فترة على حد قوله، لولا خشيته من خذلان أربعة ملايين منخرط على فيسبوك وانستغرام كما يقول.

وبمساندة من الإدارة الفدرالية لمراقبة تكنولوجيا الاعلام والاتصالات ووسائل الاعلام الجماهيري الروسية، طلب قاديروف من انستغرام وفيسبوك تفسيرا للقرار الذي اتخذوه، وأدان الحجب.

في المقابل أطلق الرئييس الشياشاني شبكة اجتماعية جديدة تحت اسم ميليستوري، حيث سينشر فيها على حد قوله جميع الصور والفيديوهات ذات علاقة بالأحداث الآنية المهمة، وأضاف القول إن قبول الموظفين الأمريكيين ليس ممكنا إلا عن طريق موافقة وزارة الخارجية الروسية وإدارة الشيشان.