عاجل

عاجل

ثنائية إريكسن تقود توتنهام لقبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي

تقرأ الآن:

ثنائية إريكسن تقود توتنهام لقبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي

حجم النص Aa Aa

(رويترز) – خفف توتنهام هوتسبير من تأثير غياب مهاجمه هاري كين بعدما سجل كريستيان إريكسن هدفين ليقوده للفوز 3-صفر على سوانزي سيتي والتأهل إلى قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم يوم السبت.

وقدم الدنمركي اريكسن أداء رائعا ليمنح توتنهام التقدم بعد 11 دقيقة وأضاف هدفه الثاني بعد مرور أكثر من ساعة بقليل.

وأضاف إيريك لاميلا الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول ليخوض توتنهام مباراة الدور قبل النهائي على استاد ويمبلي وهو ملعبه المؤقت لحين الانتهاء من بناء استاده الجديد.

وبلغ توتنهام الدور قبل النهائي للموسم الثاني على التوالي للمرة الأولى منذ 1982 رغم أنه خسر في هذا الدور جميع مبارياته السبع منذ حصد اللقب في 1991.

ولعب سوانزي، الذي خسر مرة واحدة في 14 مباراة تحت قيادة المدرب كارلوس كارفالياو، في دور الثمانية للمرة الأولى في 54 عاما لكنه لم يقدم الكثير.

ويواجه كين هداف توتنهام خطر الغياب لعدة أسابيع بعد إصابة في الكاحل في الفوز على بورنموث في الدوري الأسبوع الماضي لكن توتنهام لم يشعر بغياب مهاجم انجلترا.

وهز الفريق الشباك سبع مرات منذ خروج كين مصابا في بداية المواجهة ضد بورنموث.

وقال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام الذي رغم عمله المذهل لم يحصد أي بطولة مع الفريق حتى الآن “نحن في الدور قبل النهائي. ويمبلي ينتظر ونستحق ذلك. بالتأكيد عندما تسجل مبكرا تصبح الأمور أسهل للسيطرة على المباراة”.

افتقاد الشقيقين أيو

وافتقد سوانزي مهاجمه أندرو أيو بسبب اللعب مع فريق آخر بالمسابقة وشقيقه الموقوف جوردان لكنه بدأ بشكل رائع إذ أهدر تامي أبراهام فرصة مبكرة.

لكن بمجرد أن تأخر في النتيجة لم يقدم الكثير.

وكان اريكسن حاسما عندما يحصل على الوقت والمساحة وحصل على كليهما عندما تقدم للأمام وسدد كرة داخل مرمى الحارس السويدي كريستوفر نوردفيلدت.

وألغى الحكم هدفا لسون هيونج-مين بداعي التسلل بعد استشارة حكم الفيديو المساعد.

وسدد اريكسن كرة أبعدها نوردفيلدت لتصطدم بالعارضة لكن توتنهام ضاعف من تقدمه عندما أظهر الأرجنتيني لاميلا براعته قبل أن يسدد كرة ارتدت من القائم الى داخل الشباك.

وتصدى ميشيل فورم حارس توتنهام الاحتياطي لمحاولتين من فريقه السابق عن طريق مارتن أولسون وأبراهام.

وجاء الهدف الثالث لتوتنهام بعد استحواذ طويل على الكرة عندما وصل اريكسن إلى منطقة الجزاء ليسدد كرة خدعت حارس سوانزي بعد اصطدامها بالأرض.

وحول فريق المدرب بوكيتينو المباراة إلى تدريب وسط هتافات جماهيره المعتادة في كأس الاتحاد “سبيرز في طريقه إلى ويمبلي”.

ومع وجود تشيلسي، الذي سيحل ضيفا على ليستر سيتي غدا الأحد، ومانشستر يونايتد، الذي يستضيف برايتون اند هوف البيون في وقت لاحق من يوم السبت، ما زال أمام توتنهام الكثير من العمل لو أراد حصد اللقب للمرة التاسعة.

أما سوانزي فهدفه هو البقاء في الدوري الممتاز بعدما نجح في الخروج من منطقة الهبوط.

وقال كارفالياو “حققنا أفضل نتيجة في كأس الاتحاد منذ 1964. كنا مهتمين بهذه البطولة لكن هدفنا الرئيسي هو إنقاذ الفريق. الآن ننتقل إلى الدوري الممتاز”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة