عاجل

عاجل

"محمد" الأكثر تداولا في النمسا بعد ألكسندر وماكسيمليان

تقرأ الآن:

"محمد" الأكثر تداولا في النمسا بعد ألكسندر وماكسيمليان

حجم النص Aa Aa

أضحى اختيار اسم محمد للمواليد الجدد في النمسا خلال 2017 ثالث اسم يتم تداوله في البلاد، بعد الأسماء المتداولة للذكور بشكل تقليدي: ألكسندر وماكسيمليان. ويعكس الاستعمال الملحوظ لاسم محمد، زيادة عدد المسلمين في أوروبا خلال الفترة الماضية.

أما بالنسبة للبنات فإن الأسماء الأكثر استعمالا كانت صوفية وسارة وآنا. وتستعمل الأسماء الأكثر تداولا كمؤشر على تغير ثقافي.

ويذكر هذا التحول بما جرى في بريطانيا العظمى حيث زاد عدد السكان المسلمين كثيرا، إلى درجة أصبح اسم محمد هو أول الأسماء تداولا، في قائمة أسماء المواليد الجدد في كامل إنجلترا وبلاد الغال كل سنة منذ العام 2011، فيما لوحظ تغير طفيف لطريقة نطق الاسم.

ولهذا الخبر دلالة خاصة في النمسا، باعتبار العداء التاريخي بين الإمبراطورية النمساوية المجرية والامبراطورية العثمانية.

وكان رئيس الأساقفة الكاثوليك في فيينا، الكاردينال كريستوف شونبورن أعلن في العام 2016 أن أوروبا على حافة ضياع إرثها المسيحي، وإن هدف عديد المسلمين هو غزو أوروبا.

وكانت معركة فيينا دارت يومي 11 و12 أيلول/سبتمبر من العام 1683، بين القوات المسيحية المتحالفة من جهة و90 ألف جندي من القوات العثمانية الغازية، ومثلت المعركة نقطة تحول، في مقاومة أوروبا للإسلام، لنحو ثلاثة قرون.