عاجل

عاجل

محمود عباس: إسرائيل أنهت اتفاق أوسلو

تقرأ الآن:

محمود عباس: إسرائيل أنهت اتفاق أوسلو

حجم النص Aa Aa

ألقى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اليوم، الأحد، كلمة في افتتاح الدورة الثامنة والعشرين لمؤتمر المجلس المركزي الفلسطيني، تحدث فيها عن القدس والمفاوضات مع حركة حماس، متهماً إسرائيل "بإنهاء اتفاق أوسلو".

وقال عباس "إن القدس هي بلدنا ولن نرحل عنها" مضيفاً "قلنا لا لترَمب وغيره" مضيفاً أن "القدس هي درة التاج وزهرة المدائن والعاصمة الأبدية لدولة فلسطين".

وفي مؤتمر حمل عنوان "القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين" و خُصّص للتباحث في كيفية الرد على قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترَمب، إعلان القدس عاصمة إسرائيلية، أشار عباس إلى أن "اليهود تمّ استعمالهم ليكونوا شعاراً للاستعمار، وأن قضيّتهم بدأت قبل وعد بلفور وأن الفلسطينيين لن يقبلوا أن تكون الولايات المتحدة الأميركية وسيطاً بينهم وبين الإسرائيليين". 

وأضاف عباس متوجهاً إلى الرئيس الأميركي "نقول لترَمب لن نقبل مشروعك والقدس هي العاصمة الأبدية لدولتنا". وأعرب أبو مازن كذلك عن "استيائه من غياب تمثيل حركتيْ حماس والجهاد عن المؤتمر، مؤكداً أن "الفلسطينيين يتمسكون بالقدس عاصمة أبدية لهم".

يذكر أنّ حركتي "حماس" والجهاد الإسلامي اعتذرتا رسميا عن المشاركة، كما أعلن أمناء سر حركة فتح في الضفة الغربية، مساء الأحد، مقاطعة الجلسة الافتتاحية للمجلس المركزي بسبب حضور القنصل الأمريكي في القدس لأعمال الجلسة الافتتاحية للمجلس.

ولفت عباس أيضاً إلى أن السلطة الفلسطينية "ترفض سياسة الإملاءات التي تحاول الولايات المتحدة الأميركية فرضها على الفلسطينيين"، معلناً أن السلطة الفلسطينية "متمسكة بالمبادرة العربية للسلام" على "أن يتم تنفيذ بنودها بالترتيب" ومضيفاً "أن مسؤولاً عربياً عرض عليه المال لأجل التقدم في المفاوضات بشكل مختلف ولكنه رفض".

وقال الرئيس الفلسطيني "إن السلطة الفلسطينية لن تدعو إلى حرب ضدّ إسرائيل لأنها تريد المضي قدما في المفاوضات السياسية" وأضاف "نحن مستعدون للنقاش مع مؤيدي السلام في إسرائيل وسنتابع المقاومة السلمية" داعياً إلى "عدم الخجل من هذا الأمر".

وطالب محمود عباس كذلك المجلس المنعقد بمراجعة الاتفاقيات التي تمّ إبرامها مع الإسرائيليين لأن إسرائيل لم تلتزم بها.