عاجل

عاجل

سامسونغ تعلن موعد إصدار GALAXY X الجديد وتكشف أهم مميزاته

تمّ تقديم الطراز الجديد من أجهزة سامسونغ كنموذج عصري سيشكل ثورة على النموذجين الحاليين GALAXY S و GALAXY NOTE. بحسب وسائل إعلام كورية، من المتوقع أن يتمّ إصداره في نهاية العام الحالي. المحمول المرتقب سيكون مجهّزاً بشاشة قابلة للطيّ ما يعني أنّه قد يُستعمَل كحاسب لوحي أيضاً.

تقرأ الآن:

سامسونغ تعلن موعد إصدار GALAXY X الجديد وتكشف أهم مميزاته

حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة سامسونغ أن هاتفها المُنتظَر، GALAXY X، سيصدر في نهاية العام الحالي أو في بداية العام المقبل على أقصى تقدير. الإعلان أتى على هامش "معرض الإلكترونيات الاستهلاكية" الذي يقام في مدينة لاس فيغاس الأميركية سنوياً.

المعلومات الأولية المتوفرة بحوزة الصحافة تشير إلى أن الجهاز سيكون مزوّداً بشاشة كبيرة (7.3 إنشات)، تعمل بالتقنية الضوئية OLED (صمام ثنائي عضوي باعث للضوء). الشاشة ستكون أيضاً مزوّدة بتقنية الأبعاد الثلاثة، وهي متوفرة في الهواتف الحالية من طراز S8 و NOTE 8.

أما الثورة الأكبر في GALAXY X فستتركز في شاشته القابلة للطيّ. هذه التقنية ستمكن المستخدمين من استعماله كحاسب لوحي أو حتى كمحمول (لابتوب) كما يبدو في الفيديو أدناه.

سعر مرتفع

الهاتف الجديد سيكون موجّهاً بالدرجة الأولى إلى المستهلكين من أصحاب الاختصاصات ورجال الأعمال كذلك. وتتوقع مصادر أن يكون هاتفاً متقدّماً من حيث التكنولوجيا المزوّد بها، وأن يكون سعره مرتفعاً أيضاً. ولكنّ GALAXY X قد يكون باكورة نموذج جديد تنتجه سامسونغ، وقد يحلّ محل النماذج المتوفّرة حالياً في الأسواق. 

إي.تي.نيوز المتخصصة في أخبار التكنولوجيا الكورية، أشارت، على موقعها على الانترنت، إلى أن تصنيع الشاشة الثورية سيبدأ في أذار/مارس المقبل، وأن الهاتف سيخوض الاختبارات في أيلول/سبتمبر المقبل، قبل البدء بعملية إنتاجه بكميات كبيرة، وتسويقه في كانون الأول/ديسمبر من العام الحالي.

بحسب مجلة "فوربس" الأميركية، سيتم إنتاج نحو 100 ألف نموذج في المرحلة الأولى، على أن يتم توزيعها في الأسواق الكورية فقط.