عاجل

عاجل

عمال أيفون يواجهون مخاطر التسمم

تقرأ الآن:

عمال أيفون يواجهون مخاطر التسمم

حجم النص Aa Aa

أشار تقرير إعلامي إلى تعرض العمال الذين يقومون بتصنيع مكونات هواتف "أيفون" في مصنع "كاتشر للتكنولوجيا" في الصين إلى معاملة في غاية القساوة إضافة إلى المخاطر التي تهدّد سلامتهم الصحية، وهو ما استدعى نقل 90 منهم إلى المستشفى في مايو-أيار الماضي بعد تعرضهم لتسرب مواد كيماوية.

وقد تمّ تناول هذه المسألة في تقرير نشرته المجموعة الحقوقية "تشاينا لابور ووتش" بالتنسيق مع صحيفة "الغارديان" البريطانية، حيث تمّ التطرق إلى قساوة ظروف عمل الموظفين بالمصنع، الذي ينتج هواتف "آبل" في مدينة سوتشيان بمقاطعة غيانغسو.

وحسب التقرير، يبدأ العمال مهامهم منذ الصباح الباكر، ويستمر الوضع لساعات طويلة، مما يعرضهم للتعب، كما أنهم لا يحصلون على أجور تتوافق مع المجهودات التي يذلونها. كما لا يحصل العمال على أجور كافية، علاوة على تعرضهم لمخاطر كبيرة.

ويؤكد بعض العمال أنهم يقومون بقضاء وقت إضافي يبلغ ضعف الحد الأقصى المسموح به بموجب القانون الصيني، وبالرغم من ذلك، فهم يحصلون على أجر أساسي يعادل 1.74 دولار في الساعة. العمال أشاروا أيضا إلى ظروف عملهم في غاية الخطورة على خلفية تخلص المصنع من السوائل الملوثة مثل الفوسفور عبر قنوات الصرف الصحي.

ويقوم مصنع "كاتشر للتكنولوجيا" بسوتشيان بإنتاج الإطار المعدني لهاتف "أيفون 8" وأجزاء من لوحة المفاتيح الخاصة بجهاز "ماك بوك"، كما يقوم أيضا بإنتاج مكونات أخرى لأجهزة "سوني" و"ديل" و"إتش بي".

وخلال التحقيق الخاص بنقل العمال إلى المستشفى أكدت "كاتشر للتكنولوجيا" و"آبل" أنّ سبب نقل العمال يعود إلى تسرب الغاز، وقد قامت المؤسسة بنقلهم كإجراء احترازي. وأظهر تحقيق سابق أجرته منظمة الصحة العالمية في العام 2014، حول مخاطر تعرض العمال للمواد الكيميائية السامة وحصول العمال على ضمانات من شركات التكنولوجيا بالالتزام بأعلى المعايير، هو ما جعل العمال يتهمون "كاتشر للتكنولوجيا" بالإخفاق في تبني معايير السلامة.