عاجل

عاجل

ابراهيموفيتش.. كيف ينفق أغنى رياضي في السويد ثروته؟

زلاتان ابراهيموفيتش، لاعب كرة القدم الأغنى في السويد، والثالث على مستوى العالم.

تقرأ الآن:

ابراهيموفيتش.. كيف ينفق أغنى رياضي في السويد ثروته؟

© Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

تبدو حياة لاعب كرة القدم الأعلى دخلا في السويد، زلاتان ابراهيموفيتش، مثل رواية خيالية، في عصرنا الحديث، على رغم نشأته القاسية، في مالمو بالسويد، كما وصفها في كتابه، "أنا زلاتان".

بعمر 36 عاما، لم تجعل مسيرته الكروية منه لاعبا "بلا منافس" في السويد، فحسب، بل بات ثالث أغنى لاعب كرة قدم في العالم، بحسب "بيزنس إنسايدر".

وبثروة صافية تقدر بنحو 1.1 مليار كرون سويدي، (137 دولار أمريكي)، وضعت اللاعب في المرتبة 166 على مستوى أثرياء السويد، وفق تصنيف مجلة الأعمال "فيكانز".

اقرأ أيضا:

رونالدينيو يعتزل المستديرة رسميا

رايان جيجز المدرب الجديد لفريق ويلز لكرة القدم

منازل فخمة..**

**

وإلى جانب استثماره جزءا كبيرا من هذه الأموال في عدة شركات سويدية، إلا أن للاعب أسلوب حياة فخم، يولي لأجله الكثير من الاهتمام والأموال.

لابراهيموفيتش ثلاثة منازل فخمة في السويد، تقدر جميعها بمبلغ 125 مليون كراون، بحسب مجلة "إكسبرسن"، إلا أن أكثرها فخامة، هو منزل ريفي بمساحة 1000 متر مربع، كان في الأصل كنيسة قبل أن يعاد بناؤه، في أكثر المناطق فخامة وأناقة في السويد، أوسترمالم.

منزل اللاعب زلاتان ابراهيموفيتش في السويد
منزل اللاعب زلاتان ابراهيموفيتش في السويد Google Earth

علاوة على ذلك، اشترى اللاعب منزلا لقضاء العطلات، في سكيرزورت آر، بمبلغ 2.2 مليون كرون سويدي، وآخر يطل على البحر، على جزيرة ريزارو، بمبلغ 13 مليون كرون.

يخت وسيارات فخمة أيضا..

وفي يخته الفخم، الذي تقدر قيمته بمبلغ 100 مليون كرون سويدي (12.5 مليون دولار)، يقضي ابراهيموفيتش الكثير من وقته، منذ اشتراه الصيف الماضي.

Wherever i go i bring my Zwedish flag #zlatanlegends

Une publication partagée par IAmZlatan (@iamzlatanibrahimovic) le

وأخيرا، فاجأ اللاعب متابعيه عبر منصة "إنستغرام" بصورة لحصان سباق، مرفقا الصورة بالتعليق: "الحيوانات تتفاهم مع الحيوانات. هذا هو التحدي الجديد بالنسبة لي".

ولا يبدو أن حياة الرفاهية للاعب تشكل سرا كبيرا في السويد، فمعروف عنه ركوب السيارات الرياضية والطائرات الخاصة، إذ يقود سيارة من طراز "بورش سبايدر 918"، وسعرها ثمانية ملايين كرون سويدي، بالإضافة إلى أخرى من طراز "فيراري".

على رغم كل ذلك، يتفادى زلاتان الحديث عن أموره الشخصية في الإعلام، ولطالما تهرب من أسئلة حولة ثروته.