عاجل

عاجل

مقتل جندي تركي إثر اطلاق عملية غصن الزيتون في سوريا

تقرأ الآن:

مقتل جندي تركي إثر اطلاق عملية غصن الزيتون في سوريا

مقتل جندي تركي إثر اطلاق عملية غصن الزيتون في سوريا
حجم النص Aa Aa

مقتل جندي تركي في عملية غصن الزيتون

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة إن جنديا تركيا قتل جراء استهداف مدينة هاتاي التركية على الحدود السورية جراء قصف بقذائف الهاون، في وقت واصلت القوات التركية عمليتها العسكرية ضد المقاتلين الأكراد، من وحدات حماية الشعب الكردية، متوغلة في الأراضي السورية نحو منطقة عفرين. وتوعد أردوغان أن المقاتلين الاكراد سيدفعون ثمنا باهضا لذلك وأنه لن يتراجع عن عملية عفرين العسكرية.

القوات التركية تتقدم في عفرين

أفاد موقع ترك برس أن القوات التركية الداعمة للجيش السوري الحر سيطرت على مواقع عسكرية واستراتيجية كانت خاضعة لسيطرة مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية المدعومة من الولايات المتحدة في منطقة عفرين بسوريا، والتي تعتبرها تركيا امتدادا لحزب العمال الكردستاني في هذا البلد.

وبحسب الموقع فإن القوات التركية سيطرت على أربع تلال استراتيجية وأكثر من 150 موقعا في مدينة عفرين، وأن الجيش السوري الحر تقدم عدة كيلومترات

داخل الأراضي السورية. ومن بين المواقع التي تمت السيطرة عليها قرية شنكال وإدامانلي، وبالي وزارع كيتا وتلة سوريا وبينو.

ماذا تريد تركيا من وراء الهجوم على عفرين بسوريا؟

جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي

في الأثناء يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة مغلقة لمناقشة الوضع الإنساني في منطقة عفرين، إثر إطلاق تركيا عمليتها العسكرية في المنطقة المتاخمة لحدودها.وتأتي هذه المحادثات بناء على طلب من فرنسا. وستتعلق المحادثات أيضا بالحملة العسكرية للحكومة السورية على محافظة إدلب والغوطة الشرقية.

أكثر من عشرين قتيلا

وكانت تركيا بدأت حملتها لطرد مقاتلي وحدات حماية الشعب من منطقة بشمال غرب سوريا يوم السبت بشن هجمات بالمدفعية والطائرات على مواقعهم في عفرين في عملية أطلقت عليها اسم "عملية غصن الزيتون"، وأدى التدخل العسكري في الساعات الأربع والعشرين الأولى إلى مقتل أكثر من عشرين شخصا، جراء عمليات القصف.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب منظمة إرهابية وشعرت بغضب بسبب دعم الولايات المتحدة لهؤلاء المقاتلين. وقالت الولايات المتحدة، التي تدعم وحدات حماية الشعب في مواجهة تنظيم داعش بسوريا، إنها قلقة من الوضع.

المعارضة السورية على الخط

وقال قيادي في المعارضة السورية ضمن عملية "غصن الزيتون"، إن نحو 25 ألف فرد من الجيش السوري الحر يشاركون في العملية، بهدف استعادة بلدات وقرى عربية سيطرت عليها وحدات حماية الشعب قبل نحو عامين. وذكر الرائد ياسر عبد الرحيم أن "مهمة الجيش الحر أول شي هو تحرير 16 قرية عربية احتلتها لمليشيات الأجنبية بمساعدة الطيران الروسي".

اعتقالات في تركيا

إلى ذلك اعتقلت السلطات التركية أكثر من عشرين شخصا يشتبه في أنهم يحرضون على الدعاية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لفائدة المقاتلين الأكراد في سوريا، وضد عملية "غصن الزيتون" العسكرية. في المقابل بادرت جوقة الموسيقى العسكرية العثمانية (مختار) في محافظة هاتاي التركية، دعمها للعملية العسكرية التركية في سوريا المساة "غصن الزيتزن"، وقدمت عرضا للجنود الأتراك المنتشرين في موقع مدينة ريحانلي على الحدود السورية. وغنت الفرقة للجنود أغنيات من بينها أغنية "فاتح".

للمزيد، اقرأ أيضا:

تعرف على القوات الخاصة التركية التي تشارك بعملية عفرين

شاهد: جوقة عثمانية لدعم القوات التركية في سوريا