عاجل

عاجل

الكشف عن جين "أنجلينا جولي" لدى النساء يقيهن من السرطان

تقرأ الآن:

الكشف عن جين "أنجلينا جولي" لدى النساء يقيهن من السرطان

حجم النص Aa Aa

أظهرت دراسة بريطانية جديدة لمرض السرطان أن اختبار الطفرات الجينية لدى النساء اللاتي تزيد أعمارهن عن 30 عاما قد تحمي أكثر من 80 ألف امرأة من الإصابة بالسرطان في المملكة المتحدة.

فالطفرات الجينية التي تطرأ على جينات "بركا1 و بركا2" والتي أصبحت تعرف باسم جينات أنجيلينا جولي، تزيد بنسبة تصل إلى أربعين إلى سبعين مرة احتمال إصابة السيدات بسرطان الثدي والمبيض.

ففي وقتنا الحالي لا يعمد الأطباء إلى اخضاع امرأ إلى اختبار الطفرات الجينية هذا مالم يثبت إصابتها بشكل سابق بالسرطان أو إصابة إحدى النساء في عائلتها بهذا المرض.

غير أن الخبراء في جامعة "كوين ماري" بلندن أوضحوا أن الاختبار المبكر لهذه الطفرات الجينية سيقي قرابة 64 ألف امرأة من الإصابة بسرطان الثدي، ونحو 17 ألفا من الإصابة بسرطان المبيض، وسيمنع وفاة نحو 12 ألفا سيدة.

وأشارت الدراسة إلى أن هذا الفحص المبكر سيكون مجديا من حيث التكلفة بالنسبة للخدمات الصحية في البلاد.

وكانت نجمة هوليوود أنجلينا جولي قد استأصلت ثدييها ومبيضيها وقناتي فالوب عام 2013 بسبب وجود مخاطر كبيرة للإصابة بالسرطان لديها. واتخذت القرار على إثر إجراء فحوصات أثبتت اصابتها بالطفرة الجينية التي تزيد احتمال الإصابة بالمرض، خصوصا وأن والدتها توفيت به.

للمزيد: أنجلينا جولي تستأصل ثدييها للوقاية من سرطان الثدي