عاجل

عاجل

إصلاحات رومانيا القضائية تستفز الاتحاد الأوروبي

ويعد الائتلاف الحاكم بقيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي مسودة القانون الذي يقول عنه منتقدوه إن من شأنه أن يضع المنظومة القضائية تحت السيطرة السياسية. كما عبر آلاف من القضاة ودبلوماسيون أجانب والمفوضية الأوروبية عن خشيتهم من أن يقوض القانون الجديد حملة

تقرأ الآن:

إصلاحات رومانيا القضائية تستفز الاتحاد الأوروبي

حجم النص Aa Aa

حث الاتحاد الأوروبي اليوم البرلمان الرومانى على إعادة النظر فى الاصلاحات القضائية الأخيرة التى يقول منتقدوها إنها تضعف من استقلال جهاز القضاء. وقد احتج حوالى 50 الف شخص فى بوخارست خلال عطلة نهاية الاسبوع ضد إصلاح المحاكم والفساد الذى عانى طويلا من سياسة رومانيا وضعفها فى الاتحاد الاوروبى. وقالت المفوضية الأوروبية فى بيان لها "ان استقلال النظام القضائى الرومانى وقدرته على محاربة الفساد يعدان حجر الزاوية الأساسى لرومانيا قوية فى الاتحاد الأوروبى".وأضاف البيان إن المفوضية ستنظر بشكل كامل فى التعديلات النهائية لقانون العدالة والقوانين الجنائية والقوانين الخاصة بتضارب المصالح والفساد". جاء بيان المفوضية الجهاز التنفيذى للاتحاد الاوربى، فى الوقت الذى تتهم بروكسل بولندا بإنهاء استقلال المحاكم والتراجع عن المعايير الديمقراطية.

Point of view

سنناقش التهديدات المتعلقة بسيادة القانون في رومانيا في الجلسة العامة القادمة في بداية فبراير في ستراسبورغ، لذلك هناك حالة خطر داهمة تطال جميع مؤسسات الاتحاد، ونحن جميعا ندرك أن 100 ألف شخص ممن نزلوا إلى الشوارع يوم السبت الماضي يعني ان الحكومة تتصرف ضد إرادة شعبها".

سيغفريد موريسان نائب في البرلمان الأوروبي

 رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي

"كان إخواننا الغربيون محظوظين جدا بعد الحرب العالمية الثانية أنهم كانوا على الجانب الأيمن من الستار الحديدي، ينبغي أن نحظى بدعم بروكسل وغيرها من العواصم بفضل جهودنا لبناء معايير معتبرة لمكافحة الفساد"

ويشعر البرلمان الأوروبي بالقلق لهذا الوضع القائم . زارت آنا غوميس رومانيا في نوفمبر / تشرين الثاني للتحدث إلى منظمات المجتمع المدني - المنظمات غير الحكومية والصحفيين

آنا غوميس، عضو البرلمان الأوروبي

"اشتكوا جميعا من وجود انسداد سياسي، لذلك ليس من المستغرب أن يكون الرأي العام والسائد في الشوارع يطالب بأن تحظى قضايا الفساد باهتمام خاص من السلطات الأوروبية"

سوف تلحق رومانيا بقائمة بولندا والمجر ومالطا ،كبلدان يتم النقاش بشأنها داخل الاتحاد الأوروبي في ما يرتبط بسيادة القانون واحترام المعايير الأساسية للاتحاد الأوروبي.

سيغفريد موريسان، نائب في البرلمان الأوروبي

"سنناقش التهديدات المتعلقة بسيادة القانون في رومانيا في الجلسة العامة القادمة في بداية فبراير في ستراسبورغ، لذلك هناك حالة خطر داهمة تطال جميع مؤسسات الاتحاد، ونحن جميعا ندرك أن 100 ألف شخص ممن نزلوا إلى الشوارع يوم السبت الماضي يعني ان الحكومة تتصرف ضد إرادة شعبها".

وفي نوفمبر الماضي، احتشد عشرات الآلاف من الرومانيين في العاصمة بوخارست وعشرات المدن للاحتجاج على خطة للحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم تواجه انتقادات على نطاق واسع لسن قانون جديد للسلطة القضائية.كما شارك نحو 20 ألف شخص في مسيرة إلى البرلمان في بوخارست ونظم ما يربو على 20 ألفا آخرين مسيرات في نحو 70 مدينة."سنقاتل حتى النهاية. على الأقل من أجل أن يبقى النظام القضائي على ما يرام لأن هذا هو أساس الديمقراطية."

ويعد الائتلاف الحاكم بقيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي مسودة القانون الذي يقول عنه منتقدوه إن من شأنه أن يضع المنظومة القضائية تحت السيطرة السياسية. كما عبر آلاف من القضاة ودبلوماسيون أجانب والمفوضية الأوروبية عن خشيتهم من أن يقوض القانون الجديد حملة على الفساد.