عاجل

عاجل

بورصة يابانية تفقد أكثر من نصف مليار دولار خلال "هجوم إلكتروني"

أعلنت بورصة يابانية رئيسة لتداول العملات الافتراضية في طوكيو أمس الجمعة وقف التداول والسحب بعد تعرضها لهجوم الكتروني أدى لخسارة أموال افتراضية تتجاوز قيمتها نصف مليار دولار.

تقرأ الآن:

بورصة يابانية تفقد أكثر من نصف مليار دولار خلال "هجوم إلكتروني"

حجم النص Aa Aa

وأوضحت شركة "كوينشيك"، في موقعها على الإنترنت أن قراصنة سرقوا قرابة 58 مليار ين ياباني أي ما يعادل 534 مليون دولار أمريكي، واصفة العملية بأنها "أكبر سرقة على الإطلاق تتعرض لها البورصة".

وأعربت البورصة عن أسفها، وقالت إنها أخطرت الشرطة ووكالة الخدمات المالية في اليابان بالفعل بالواقعة، لافتة بأنه من غير الواضح حتى الآن من هو المسؤول عن الاختراق وكيف تمت القرصنة.

وكانت شركة أخرى لتداول العملات في طوكيو تدعى "إم تي غوكس" انهارت عام 2014 بعد أن اعترفت بأن حوالي 400 مليون دولار أمريكي من عملة بيتكوين قد سرقت من شبكتها.

وأفادت تقارير إعلامية أن أموال "كوينتشيك" المسروقة كانت مودعة في "محفظة ساخنة"، وهي حافظة نقود الكترونية متصلة بالإنترنت، عوضا عن وضعها في "محفظة باردة"، حيث يتم تخزين الأموال بشكل آمن بعيدا عن شبكة الإنترنت.

وتقول شركة كوينتشيك إنها لديها العنوان الرقمي للمكان الذي أُرسلت إليه العملة المفقودة، مضيفة أنها ستبذل كل ما في وسعها لتعويض المستثمرين.