عاجل

عاجل

القضاء يدين المتهم بدهس مصلين مسلمين العام الماضي

تقرأ الآن:

القضاء يدين المتهم بدهس مصلين مسلمين العام الماضي

حجم النص Aa Aa

أدانت محكمة بريطانية رجلا يوم الخميس بقتل شخص بسيارته التي دهس بها مجموعة من المصلين المسلمين عمدا خارج مسجد في شمال لندن. وخلصت المحكمة إلى أن الرجل اتجه لكراهية المسلمين بسبب مشاهدته مسلسلا تلفزيونيا يحكي قصة استغلال جنسي للأطفال تتضمن بريطانيين من أصل باكستاني.

واستحوذت كراهية المسلمين على فكر دارين أوزبورن البالغ من العمر 48 عاما الذي لم يكن له آراء يمينية قبل مشاهدة مسلسل ثري جيرلز على شبكة هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) الذي يتناول قصة ثلاث فتيات وقعن فريسة لعصابات تستغل الأطفال جنسيا.

وقالت الشرطة إن الرجل بدأ بعد ذلك في البحث عن شخصيات وجماعات يمينية الأمر الذي أقحمه في دوامة من التطرف والرغبة في تنفيذ هجوم.

وقال دين هايدون قائد قيادة مكافحة الإرهاب في لندن "ما تظهره هذه القضية هو أن الأفراد يمكن أن يتحولوا سريعا إلى التطرف".

وأضاف يقول "بصراحة بعض الأفراد يبحثون عن مواد اليوم ويقررون تنفيذ هجوم في المساء".

وفي رسالة خطية تركت في السيارة الفان وصف أوزبورن الرجال المسلمين بأنهم مغتصبون وعبر عن احتقاره لرئيس بلدية لندن صادق خان وزعيم حزب العمال المعارض جيرمي كوربين وقال للمحلفين في وقت لاحق إنه أراد قتل كوربين في نفس يوم الهجوم.

وخلصت المحكمة يوم الخميس إلى إدانة أوزبورن بالقتل ومحاولة القتل وقال الادعاء والشرطة إنه عمل إرهابي.

* من هو دارين أوزبورن

وُلِدَ أوزبورن في سنغافورة من والدين بريطانيين جون وكرستين وتربى في بلدة ويستون سوبر مير، بمقاطعة سومرست، والتحق بجامعة بوردواك للرياضيات والحوسبة.

وقالت والدة أوزبورن لبرنامج  إن ابنها شخصيةٌ "مُعقَّدة"، وأضافت "لا أدافع عنه، لكنه ولدي، وما نحن فيه صدمة كبيرة، فهو لم يسرق بنكاً مثلاً، ما قام به كان وحشياً".

وتابعت كريستين "في هذه اللحظة، أعجز عن التعامل مع الموقف، فهذه صدمة كبيرة وضخمة".

وزعمت أنه "مُضطربٌ"، وأنه كان يتعاطى علاجاً لإصابته بمشاكلٍ عقلية، وقالت إنها حين رأته في التقارير على التلفاز تعرَّفت عليه فوراً، ووصفت الأمر بكونه "أسوأ كابوس يمكن لوالدةٍ أن تعيشه".

وصرَّحت كريستين لوسائل الإعلام "ابني ليس إرهابياً، كل ما في الأمر أنه مريض، وأنا لا أعرف كيف يمكن أن أتعامل مع موقف كهذا".