عاجل

عاجل

واحد من كل ثلاثة أزواج يتابع البحث عن شريك على الإنترنت

تقرأ الآن:

واحد من كل ثلاثة أزواج يتابع البحث عن شريك على الإنترنت

حجم النص Aa Aa

33 بالمئة من الأزواج الفرنسيين يبحثون عن شريك عبر المواقع أو التطبيقات، وهذا نتيجة استطلاع المعهد الفرنسي لاستطلاع الرأي العام، ومقارنة مواقع التعارف، حسب معطيات أصدرها معهد إيفوب الفرنسي.

"الثقة لا تجنبك المراقبة" القول المأثور الذي يأخذ مغزاه عند قراءة الاستطلاع الذي اجره المعهد الفرنسي لاستطلاع الرأي العام، وحسب مؤسسة لاس، بمقارنة مواقع التعارف على الإنترنت، التي كشفت ان 33 بالمئة من الذين استطلعت آراؤهم اعترفوا بأنهم يتابعون البحث عن شريك على مواقع وتطبيقات التعارف وهم متزوجون. يتعلق هذا السلوك بـ 41 بالمئة من الرجال الذين استطلعت آراؤهم مقابل 22 بالمئة من النساء.

الفائدة تختلف تبعا للسن والجنس

من ناحية أخرى، بين سن 30 و39 سنة، 36 بالمئة من النساء المتزوجات  أكثر عرضة للاستمرار في البحث عن شريك، مقابل 29 بالمئة بالنسبة للرجال. هذه المعطيات تتراجع بـ 17 بالمئة بعد سن 40 سنة، و 30 بالمئة من الرجال يتابعون البحث بعد تجاوزهم سقف الأربعين سنة.

و كشفت  الدراسة في النهاية أن ربع االذين يؤيدون متابعة العلاقات الرومانسية أو جنسية بحتة مع عدة أشخاص في وقت واحد، يشكلون 31 بالمئة من الرجال الذين تم استطلاعهم ونحو واحد من كل اثنين يعتقد "أن الشخص يستطيع العثور على شخص أفضل دائما" على مواقع وتطبيقات التعارف وأن 77 بالمئة من الرجال تحت سن 25 سنة يشاركون هذه الفكرة. كما الاعتقاد أن العشب أكثر اخضرارا في أماكن أخرى.