عاجل

عاجل

أنشطة نووية لكوريا الشمالية داخل سفارتها في برلين

تقرأ الآن:

أنشطة نووية لكوريا الشمالية داخل سفارتها في برلين

استعراض عسكري في كوريا الشمالية
© Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس جهاز الاستخبارات المحلي الألماني، أن كوريا الشمالية حصلت على معدات وتكنولوجيا لبرامجها النووية والأسلحة من خلال سفارتها في برلين.

وفي مقابلة مع قناة "ايه آر دي" التلفزيونية الألمانية، قال هانز - جورج ماسن، إن سفارة كوريا الشمالية في برلين استخدمت للحصول على تكنولوجيات تستعمل في البرامج النووية والبالستية لبيونغ يانغ.

وأضاف ماسن، في المقابلة التي نشرت منها مقتطفات يوم السبت، على أن تنشر كاملة غدا الاثنين: "لاحظنا أن الكثير من أنشطة الشراء قد جرت داخل السفارة".

كما قال، برأينا، كانت هذه الأنشطة تندرج "في إطار برنامج الصواريخ، ولكن جزئيا أيضا من أجل البرنامج النووي" لكوريا الشمالية.

وعلى رغم أنه لم يتم تحديد الطبيعة الدقيقة للتكنولوجيا، قال رئيس المخابرات إنه سيكون لها استخدامات مدنية وعسكرية.

وأضاف: "عندما نرى مثل هذه الأشياء، نوقفها. لكننا لا نستطيع البحث عن كل محاولة وإعاقتها".

من جهة ثانية، حصلت وكالة الاستخبارات الداخلية في ألمانيا على أدلة على المشتريات التكنولوجية بين عامي 2016 و 2017.

وأيضا، في عام 2014، حاول دبلوماسي من كوريا الشمالية الحصول على المعدات المستخدمة في تطوير الأسلحة الكيميائية.

وجاءت الاتهامات الألمانية بعد نشر تقرير للأمم المتحدة، الجمعة، جاء فيه أن كوريا الشمالية تتحايل على العقوبات عبر تصدير الفحم والحديد والصلب وغيرها من السلع المحظورة، وأنها حققت عائدات تقدر بحوالي 200 مليون دولار العام الماضى.

كما عثر فريق من خبراء الأمم المتحدة على أدلة حول التعاون العسكري من جانب كوريا الشمالية لتطوير برامج الأسلحة الكيميائية السورية، وتزويد ميانمار بالصواريخ الباليستية.