عاجل

عاجل

no comment

شاهد.. كرنفال الطين في البرازيل

لا يتطلب كرنفال "بوكو دا لاما" أزياء باهظة الثمن أو خاصة به، فكل ما يلزم هو الخروج إلى الشوارع، في مدينة باراتي الساحلية (على بعد 125 ميلا) شمال ريو دي جانيرو.

المدينة الساحلية جوهرة من العمارة الاستعمارية والتاريخ البرازيلي، مع ذلك، يعود المحتفلون بكرنفال الطين إلى الوراء كثيرا: إلى عصر الكهوف.

قبل التجمع من أجل الصراخ الغناء الجماعي لـ "أوغا، أوغا"، يرمي المشاركون بأنفسهم داخل الطين الأسود السميك على الشاطئ، ويبدأون بتغطية أجسادهم من الرأس إلى أخمص القدمين.

ويؤكد عشاق "بلوكو دا لاما"، الذى يترجم حرفيا "حفل الطين في الشوارع"، أن هذا الحدث يعد من بين الأكثر ديموقراطية وشجاعة من بين آلالاف الاحتفالات والكرنفالات في شوراع البرازيل.

وترجع أصول هذا الحدث إلى ما يقرب من 30 عاما، عندما طلا الصيادون المحليون أجسادهم بالطين للتخلص من إزعاج البعوض.

ويسعى السياح الذين يرون مثل هذا السلوك إلى تقليده، مما أدى إلى ولادة كرنفال الطين السنوي عام 1986.

No Comment المزيد من