عاجل

عاجل

بعد فضيحة إتش أند إم .. اتهامات جديدة بالعنصرية لشركة آسوس

تقرأ الآن:

بعد فضيحة إتش أند إم .. اتهامات جديدة بالعنصرية لشركة آسوس

© Copyright :
Asos.com
حجم النص Aa Aa

شركة آسوس الإنجليزية والتي تتخذ من لندن مقرا لها تقدمت باعتذار رسمي بعد إنتاجها لسلسلة من المنتجات أطلقت عليها إسم نوز أند مونكي Noose & Monkey أو المشنقة والقرد. واستخدمت الشركة عارضين أزياء أفارقة للدعاية للمنتجات الجديدة. 

أثارت مجموعة الملابس الجديدة المقدمة للشباب استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمجرد اطلاقها وطالبوا الشركة بالاعتذار وسحب المنتجات من الأسواق.

وتفاعلت الشركة مع تغريدات الزبائن 

وحاولت الشركة تبرير اسم المنتجات عن طريق إرجاعه إلى قصة تاريخية تعود أحداثها إلى حروب نابليون بونابرد، حين دخل الأسطول الفرنسي مدينة هارتلبول. وكان على متن السفينة الفرنسية قرد وقام ضباط البحرية الفرنسية بإلباسه الزي العسكري وإطلاقه في المدينة وحين وجد سكان المدينة القرد قاموا بشنقه في واقعة عرفت باسم "المشنقة والقرد".

ولكن تفسير الشركة لم يثلج صدور عملائها، خصوصا بعد فضيحة إتش أند إم والتي قرر، عل خلفيتها، العديد من العملاء التخلي عن الشركة العملاقة، مثل ذا ويك أند الذي كتب هذه التغريدة.