عاجل

عاجل

ثنائية لوكاكو تدفع بيونايتد لدور الثمانية في كأس الاتحاد الإنجليزي

تقرأ الآن:

ثنائية لوكاكو تدفع بيونايتد لدور الثمانية في كأس الاتحاد الإنجليزي

حجم النص Aa Aa

من نيل روبنسون

لندن (رويترز) – عزز روميلو لوكاكو من سجله الرائع في كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بتسجيله لهدفين في فوز مانشستر يونايتد 2-صفر على هدرسفيلد تاون ليدفع بفريق المدرب جوزيه مورينيو لدور الثمانية في البطولة.

وسجل اللاعب البلجيكي في كل دور من الأدوار الثلاثة التي شارك فيها يونايتد هذا الموسم ويملك الآن 11 هدفا في اخر 10 مباريات شارك فيها في كأس الاتحاد الانجليزي.

وجاءت أول أهداف لوكاكو في لقاء يوم السبت عقب مرور ثلاث دقائق وسجل المهاجم البلجيكي ثانية في الشوط الثاني بعد أن شن يونايتد هجمة مرتدة سريعة أمام فريق فاز على يونايتد على إستاد جون سميث في الدوري الممتاز في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وكانت اخر مباراة أقيمت يوم السبت ضمن الدور الخامس للبطولة قد شهدت أحدث قرار لحكم الفيديو المساعد على صعيد الكرة الإنجليزية بعد إلغاء هدف لخوان ماتا لاعب يونايتد بعد اعتباره متسللا بفارق ضئيل.

وغاب بول بوجبا لاعب وسط يونايتد عن اللقاء بسبب المرض.

ووصل الأسبوع المضطرب لوست بروميتش البيون لنهاية سيئة بعد خروجه من البطولة أمام ساوثامبتون الذي قاده انتصاره 2-1 في ملعب هاوثورنز يوم السبت لنيل مكان في دور الثمانية لأول مرة منذ عام 2005.

وبدا أن تلقي وست بروميتش للهزيمة مؤكدا بشكل كبير في ظل تذيله لجدول الترتيب وإقالته لرئيس النادي والرئيس التنفيذي يوم الثلاثاء الماضي.

واستجوبت الشرطة الاسبانية أربعة من اللاعبين الأساسيين للفريق بشأن سرقة سيارة أجرة خارج مطعم للوجبات السريعة في برشلونة.

وبدأ اثنان من الأربعة الذين تورطوا في الحادث، وهما جوني ايفانز وجاريث باري، أمام ساوثامبتون عقب اعتذارهما عن دورهما في الحادث. لكن آلان باردو مدرب البيون جرد ايفانز من شارة القيادة.

وقال باردو “شعرت أن علي أن أصدر تعليقا على تلك الأحداث.. لست سعيدا على الإطلاق بما حدث”.

ولم يستطع ايفانز أن يوقف ساوثامبتون عن انتزاع التقدم عن طريق ويسلي هويدت في الدقيقة 11 بينما أضاف دوسان تاديتش الهدف الثاني مع بداية الشوط الثاني.

وسجل سالومون روندون لوست بروميتش بعدها مباشرة لكن ساوثامبتون تماسك ليحقق ثاني انتصار له أمام البيون في غضون أسبوعين.

وسجل يورجن لوكاديا في أول ظهور له مع برايتون آند هوف البيون خلال الانتصار 3-1 على كوفنتري سيتي، الذي أطاح بستوك سيتي من الدور الثالث، لكنه فشل في محاولته لصناعة تاريخ لنفسه في كأس الاتحاد الانجليزي بأن يصبح أول فريق من دوري الدرجة الرابعة يفوز على فريقين من دوري الأضواء في نفس الموسم.

واستغل لوكاديا، المنضم لبرايتون في صفقة قياسية، تلك الفرصة على أفضل نحو بتسجيله من أول تسديدة له على المرمى عقب مرور 15 دقيقة وحسم ليوناردو أويو المعار من ليستر سيتي، والذي يمضي ثاني فترة له مع برايتون، الانتصار عقب تسجيل كونور جولدسون الهدف الاول له خلال نحو عامين. وسجل جونسون كلارك-هاريس هدف كوفنتري الوحيد.

وكانت آخر مرة يلعب فيها برايتون في دوري الأضواء ويبلغ فيها نهائي كأس الاتحاد الانجليزي عام 1983 وربما يستشعر روعة انتهاز الفرصة التي سنحت له لتكرار هذا الموسم الاستثنائي على الرغم من قرار المدرب كريس هيوتون بإجراء تسعة تغييرات على التشكيلة الأساسية لفريقه وهو ما يرجح أن البطولة التي فاز بها الأخير مرتين كلاعب ليست أولوية بالنسبة له.

وفي هيلسبره، تحسر المدربان على خوض مباراة الإعادة عقب تعادل شيفيلد ونزداي المنتمي لدوري الدرجة الثانية مع سوانزي سيتي سلبيا.

ورجح كارلوس كارفالياو مدرب سوانزي أن الجميع كان سيشعر بالسعادة في حال اللجوء لركلات الترجيح لحسم المباراة.

وقال كارفاليو الذي حظي باستقبال حافل مع عودته لمواجهة النادي الذي دربه لعامين ونصف “هذه نتيجة لم يكن يرغب أحد فيها. اعتقد أن الوضع كذلك بالنسبة لشيفيلد ونزداي.

“ربما نفكر في المستقبل انه وفي حال موافقة المدربين والحكام عقب نهاية المباراة الأولى…فإننا قد نلجأ لركلات الترجيح بحيث يمكن حسم المباراة في يومها”.

ويعتقد سوانزي أن له ركلتي جزاء بينما تصدى كريستوفر نوردفيلدت حارس سوانزي لمحاولة من احد لاعبي ونزداي.

وستكون هذه المرة الثالثة على التوالي التي يخوض فيها سوانزي مباراة إعادة في ظل استمراره في الموازنة بين التزاماته نحو بطولة الكأس مع معركة البقاء في الدوري الممتاز التي باتت أكثر صعوبة عقب إصابة مدافعه المؤثر الفي ماوسون قبل البداية ليتم رؤيته بعدها وهو يرتدي ضمادة على ركبته.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة