عاجل

عاجل

ولاية هندية تقدم زراعة الثدي مجانا للفقراء

تقرأ الآن:

ولاية هندية تقدم زراعة الثدي مجانا للفقراء

حجم النص Aa Aa

قدم وزير الصحة في تاميل نادو، فيجايا باسكار، خطة لعاصمة ولاية شيناي بداية الأسبوع، متسائلا: "لماذا لا يمكن أن تكون المعالجة التجميلية في متناول الفقراء؟"

وذكر باسكار: "إن لم نقدم هذه الخدمات مجانا، فقد يلجأ الناس إلى طرق خطيرة أو سيقترضون قروضا كبيرة."

حسب الدكتورة راماديفي، رئيسة قسم الجراحة التجميلية في مشفى كلية ستانلي الطبية، لجأت الكثير من النساء إلى المشفى من أجل إعادة هيكلة أثديتهن في الأشهر الأخيرة. وذكرت أن الكثيرات من ضحايا السرطان وذوات الأثدية الكبيرة يطلبن هذه الجراحة لأسباب صحية، بينما هناك نساء يرغبن في تكبير أثديتهن ليعززن ثقتهن بأنفسهن.

وتعتبر الخطة الجديدة، توسيعا لسياسة قائمة تسمح لمرضى السرطان بالحصول على جراحة الصدر التجميلية مجانا.

الآن سيكون باستطاعة المرأة (أو الرجل) الراغبة بتعديل ثدييها لأسباب صحية أو تجميلية.

إضافة إلى تقديم جراحة الثدي، سيقدم المشفى جراحة الشفة المشقوقة للأطفال مجانا وزراعة الأذرع الاصطناعية.

يعتبر هذا المشفى من أقدم المشافي في الهند، المشهورة بقسم الجراحة التجميلية، الذي افتتح في عام 1971، والمعروف بجراحة اليد.

أجرى هذا القسم نحو 66 ألف عملية تجميل في العقود الأربعة الماضية.

تم إجراء نحو 93 ألف عملية جراحية تجميلية بما فيها تعديل وزراعة وتصغير الثدي عبر الهند في عام 2016، حسب الجمعية الدولية للجراحة التجميلية.

يظهر هذا أن نحو 0.007% من سكان البلاد خضعوا لمثل هذه الجراحة، وهذا أقل بكثير من 586 ألف عملية أجريت في الولايات المتحدة في نفس العام، أي ما يعادل 0.1% من عدد السكان.

عبر بعض المواطنين عن غضبهم أو شكوكهم في الأنباء التي نشرتها إدارة الصحة في الولاية. ومنهم من أصيب بخيبة أمل، لأن الحكومة تولي اهتماما أكبر للعمليات التجميلية عن غيرها من امشاكل الصحية.

تقرير معهد "ليغاتوم"، الذي يتخذ مقرا له في لندن، لعام 2016، صنف الهند في المرتبة 104 من أصل 149 دولة بالنسبة لمؤشر الازدهار، وأشار إلى أن نظام الرعاية الصحية الفقير دفع في البلاد إلى الوراء من مراكز متقدمة وصلت إليها في السابق.