عاجل

عاجل

اختفاء 110 تلميذة بعد هجوم لبوكو حرام على مدرسة في نيجيريا

تقرأ الآن:

اختفاء 110 تلميذة بعد هجوم لبوكو حرام على مدرسة في نيجيريا

حجم النص Aa Aa

أفادت وزارة الإعلام في نيجيريا يوم الأحد، أن مصير 110 فتيات لا يزال مجهولا في أعقاب هجوم نفذه مسلحون على مدرسة في بلدة دابتشي في ولاية يوبي بشمال شرق نيجيريا.

وأوضح وزير الإعلام لاي محمد أن مسلحين يعتقد أنهم من جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة هاجموا المدرسة يوم الاثنين، وأن من بين 906 طالبات لا يزال "مصير 110 غير معلوم".

وقد نفذت جماعة "بوكو حرام" المسلحة هجوما مسلحا على المدرسة العلمية الثانوية للبنات، ووصل المسلحون إلى قرية دابتشي، الواقعة في ولاية بوبي، وهم يتنقلون بشاحنات صغيرة، كما أطلقوا النار وألقوا بقنابل على المدرسة، حسب شهود عيان

وفرت التلميذات برفقة المدرسين، قبل أن يتمكن المسلحون من اقتحام المدرسة.

فيما تجمعت عائلات الفتيات صباح الأربعاء، أمام المدرسة للاستفسار عن مصيرهن. وأشار قريب إحدى الفتيات: "بناتنا مفقودات منذ يومين ولا نعرف مكانهن... قالوا لنا إنهن لجأن إلى قرى أخرى. لكننا بحثنا عنهن من دون جدوى... تراودنا أفكار أسوأ. نحن نخشى من تكرار سيناريو شيبوك.

وسيكون اختفاء الفتيات، في حالة التأكد منه، ضمن الأكبر منذ أن خطفت بوكو حرام أكثر من 270 تلميذة من بلدة شيبوك عام 2014.

وكانت القضية اجتذبت اهتماما عالميا بالتمرد القائم منذ 9 سنوات، مما دفع الأمم المتحدة إلى وصفه بأنه بين أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم.

وقال مصدر مطلع إن تفقدا للتلميذات بنداء الأسماء في مدرسة البنات يوم الثلاثاء الماضي، أظهر أن 91 طالبة غير موجودات.