عاجل

عاجل

غارة للتحالف الدولي تقتل أكثر من 25 مدنيا بينهم أطفال ونساء شرق سوريا

تقرأ الآن:

غارة للتحالف الدولي تقتل أكثر من 25 مدنيا بينهم أطفال ونساء شرق سوريا

دبابة على الحدود السورية التركية
حجم النص Aa Aa

قتل أكثر من 25 شخصا بينهم أطفال ونساء، في شرق سوريا جراء غارة جوية شنتها الولايات المتحدة الأميركية على آخر جيبٍ يسيطر عليه تنظيم ما يعرف بالدولة الإسلامية في شرق نهر الفرات، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الاثنين.

وقال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له إن "المجزرة نفذتها طائرات التحالف الدولي على منطقة ضهرة علوني الواقعة في شرق منطقة الشعفة، التي تتواجد في الجيب المتبقي لتنظيم الدولة الإسلامية على ضفاف الفرات، بالريف الشرقي لدير الزور".

ورجح المرصد أن ترتفع حصيلة الضحايا جراء الغارة، لأن عددا من المصابين يعانون من جروح "خطرة".

وعلق المتحدث باسم التحالف الدولي، الكولونيل ريان ديلون على التقرير بالقول : "نتعامل مع جميع المزاعم على محمل الجد، وكما نفعل دائما، سنضع ذلك في تقييم خسائرنا من المدنيين، وسننشر النتائج ضمن تقرير شهري."

يشار إلى أن تنظيم مايعرف بالدولة الإسلامية قد فقد معظم الأراضي التي كان يسيطر عليها في سوريا بعد الحملة العسكرية المكثفة التي خاضتها قوات التحالف الدولي ضده في سوريا، بالتوازي مع حملة خاضتها قوات الحكومة السورية المدعومة من روسيا وإيران في مناطق أخرى.

وما يزال التنظيم الجهادي يسيطر على جيوب محدودة في شرق سوريا على جانبي نهر الفرات، وكذلك في الضواحي الجنوبية من العاصمة دمشق وفي جنوب غرب البلاد.

وقد أدت الحملة العسكرية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن إلى وقوع خسائر في أرواح المدنيين، فيما يؤكد التحالف أنه يدرس بعناية ضرباته من أجل تفادي سقوط ضحايا من الأبرياء. وذكر التحالف على موقعه الالكتروني أكثر من 700 مدنيا قتلوا بشكل غير متعمد جراء الضربات التي شنها منذ بدء عملياته ضد تنظيم داعش في عام 2014 في سوريا والعراق المجاور.

مواضيع إضافية:

قصف للتحالف الدولي يودي بحياة 106 مدنيين في الميادين