عاجل

عاجل

الجزائر: حظر استيراد السلع يلهب الأسعار في الأسواق

تقرأ الآن:

الجزائر: حظر استيراد السلع يلهب الأسعار في الأسواق

حجم النص Aa Aa

العديد من السلع اختفت في الأيام القليلة الماضية من الأسواق الجزائرية بعد قرار الحكومة بفرض حظر على استيراد مئات السلع في إطار قانون المالية 2018.

قرار الحظر شمل 851 سلعة، من بينها منتجات غذائية وبعض المواد الخام، في محاولة لسد عجز تجاري يتسع بفعل تراجع واردات الطاقة بنحو النصف منذ منتصف العام 2014.

ويقول المسؤولون ان قرار الحظر سيشجع الإنتاج المحلي ويحميه من منافسة المنتجات المستوردة لكن الشركات المحلية متخوفة من نقص المواد الخام والذي قد يعرض أنشطتها للخطر.

المزيد عن الجزائر: إضرابات واحتجاجات المعلمين والأطباء في الجزائر والسلطة تلوّح بخطر الفوضى

وفي مركز التسوق "أرديس"، احد أكبر مراكز التسوق في الجزائر، تقلصت كمية المنتجات المستوردة بفعل هذا المنع الحكومي. وهون وليد علوني مدير المركز من شأن هذا التغيير بقوله "قرار الحظر نعمة مقنعة، أراه بهذا الشكل لأنه سيشجع الشركات المحلية والوطنية على مضاعفة جهودها لكي تصبح أكثر إنتاجية".

في المقابل يشعر الكثير من مديري الشركات المحلية والمستهلكين بقلق كبير لأنهم يعتبرون هذا الحظر سيزيد من حدة الضغط على نشاطاتهم ما سيؤدي بسحبهم إلى احتمال انهيار شركاتهم بسبب تآكل مخزونات المواد الخام.

توأشارت السلطات المحلية في البلاد إلى تراجع التضخم السنوي بالجزائر في يناير/كانون الثاني المنصرم لى 5.2 بالمئة، من 5.6 بالمئة في الشهر السابق، بفعل انخفاض أسعار بعض الخضراوات. وذلك وفقا لبيانات رسمية.

نائبة جزائرية: "أنا فقيرة و26 مليون لا تكفيني"

وتسعى الجزائر إلى تعزيز إنتاج الغذاء المحلي والحد من الواردات، في مسعى لتقليص الإنفاق إثر انخفاض إيرادات الطاقة المصدر الرئيس لمالية الدولة.

وانخفضت تكلفة الخضراوات 8 بالمئة، بينما ارتفعت أسعار الجبن والفواكه المجففة 1.4 بالمئة، و2 بالمئة على الترتيب.

وفي هذا الإطار قال وزير التجارة محمد بن مرادي أن المتابعة الميدانية الدائمة التي تقوم بها مصالح الوزارة تبين ان الزيادات التي تم تسجيلها في الفترة الاخيرة لم تمس المواد واسعة الاستهلاك بل اقتصرت على بعض المواد فقط و منها مشتقات الحليب. وقال بن مرادي بان الوزارة ستتخذ الاجراءات اللازمة في حال ما ثبت وجود خروقات في ما يخص أسعار مشتقات الحليب مذكرا أن هذه المواد ممنوعة من الاستيراد منذ مدة.

أما بخصوص ارتفاع اسعار بعض البقوليات اوضح بن مرادي ان هذا الارتفاع مرده الى زيادة اسعار هذه المواد المستوردة على مستوى السوق الدولية خاصة و ان انتاج الجزائر منها يعد شبه منعدم.

المصورة الحربية الجزائرية تروي لحظات تتويجها بلقب الغارديان

وتابع يقول انه "بالرغم من هذا فان السوق لم يشهد أي تذبذب في التموين بهذه المواد ولا في التوزيع" موضحا ان توجه الجزائر نحو زراعة الحبوب الجافة مثل العدس سيسهم في تحسين تموين السوق".

دخول قانون المالية 2018 حيز التنفيذ في شقه المتعلق برفع الحقوق الجمركية والرسم الداخلي على الاستهلاك على بعض المواد قد ساهم في ارتفاع اسعار المواد الاستهلاكية.