عاجل

عاجل

الأولمبية الدولية تؤكد إعلان روسيا استعادة عضويتها باللجنة

تقرأ الآن:

الأولمبية الدولية تؤكد إعلان روسيا استعادة عضويتها باللجنة

حجم النص Aa Aa

زوريخ/موسكو (رويترز) – أكدت اللجنة الأولمبية الدولية يوم الأربعاء عودة روسيا لعضوية اللجنة بعد أن جاءت بقية الاختبارات الخاصة برياضييها المشاركين في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018 في بيونجتشانج سلبية إزاء المنشطات.

وشارك الروس كرياضيين مستقلين في بيونجتشانج بعدما قررت اللجنة الأولمبية الدولية إيقاف عضوية روسيا في ديسمبر كانون الأول 2017 بداعي وجود “نظام ممنهج لا سابق له” لتعاطي المنشطات بالبلاد.

وأعلنت الأولمبية الدولية الأحد الماضي أن روسيا، التي دأبت على إنكار أي تورط رسمي في مخالفة قواعد المنشطات، قد تستعيد عضويتها بشكل تلقائي إذا لم تظهر مخالفات جديدة.

وقالت الأولمبية الدولية يوم الأربعاء في بيان “استلمنا الإخطار النهائي الخاص بكافة الاختبارات المتبقية والخاصة بالرياضيين الروس. وتؤكد اللجنة أن جميع النتائج جاءت سلبية.

“ولهذا فقد تم وقف العمل تلقائيا وبشكل فوري بالقرار الذي أصدرته اللجنة التنفيذية في 25 فبراير بتعليق عضوية اللجنة الأولمبية الروسية”.

وكان ألكسندر جوكوف رئيس اللجنة الأولمبية الروسية قد أعلن القرار في وقت سابق يوم الأربعاء.

وقال جوكوف في تعليقات بثها التلفزيون الروسي “استعادت اللجنة الأولمبية الروسية كامل حقوقها. إنه قرار يحظى بأهمية قصوى بالنسبة لنا”.

وشارك فريق مؤلف من 168 رياضيا روسيا في أولمبياد بيونجتشانج تحت مسمى “رياضي أولمبي من روسيا” لكن اثنين منهم سقطا في اختبارات منشطات.

وطلب من جميع هؤلاء الرياضيين اثبات عدم تورطهم في مخالفات منشطات قبل انطلاق الأولمبياد.

ولم يسمح للرياضيين الروس بارتداء ملابس تحمل الوان علم بلادهم كما منع عزف السلام الوطني الروسي خلال مراسم تسلم الميداليات. ورغم هذا فقد أنشد فريق هوكي الجليد للرجال السلام الوطني الروسي الأحد الماضي بعد إحرازهم الميدالية الذهبية.

وأشار تقرير مستقل صادر عن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات إلى انتشار واسع لتعاطي المنشطات بين الرياضيين الروس في أولمبياد سوتشي الشتوية في 2014.

وأعلنت الوكالة في بيان يوم الأربعاء أن روسيا ما زالت لا تتوافق مع معاييرها إذ أنها “لم تلتزم بالحد الأدنى من خريطة الطريق التي أعلنتها اللجنة الروسية لمكافحة المنشطات بعد ظهور دلائل على حدوث تلاعب ممنهج في نظام مكافحة المنشطات”.

كما أن روسيا ما زالت ممنوعة من المشاركة في منافسات ألعاب القوى العالمية.

وألغت اللجنة الأولمبية الدولية نتائج 43 رياضيا روسيا في دورة سوتشي 2014 وعاقبتهم بالايقاف بعد تقرير الوكالة العالمية لمكافحة المننشطات لكن 28 رياضيا منهم استعادوا نتائجهم وقدرتهم على المشاركة مرة أخرى بعد تقديم طعون أمام محكمة التحكيم الرياضية.

لكن اللجنة الأولمبية الدولية لم توجه الدعوة لهؤلاء الرياضيين (28) للمشاركة في ألعاب بيونجتشانج الأخيرة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة