عاجل

عاجل

مسؤول إيراني يدعو الغرب لتدمير سلاحه النووي قبل أي حديث عن صواريخ بلاده

تقرأ الآن:

مسؤول إيراني يدعو الغرب لتدمير سلاحه النووي قبل أي حديث عن صواريخ بلاده

حجم النص Aa Aa

دبي (رويترز) – قال مسؤول عسكري إيراني كبير يوم السبت إن إيران لن تتفاوض بشأن صواريخها الباليستية حتى تفكك الولايات المتحدة وأوروبا أسلحتها النووية وصواريخها بعيدة المدى.

في الوقت نفسه، أكدت طهران أن وزير الخارجية الإيراني التقى بنظيره الأمريكي السابق جون كيري على هامش اجتماع في ميونيخ الشهر الماضي. وكانت مجلة نيويوركر ذكرت في وقت سابق أن كيري حث طهران على عدم التخلي عن اتفاق أُبرم عام 2015 على الرغم من التوترات مع إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وبينما قبلت إيران قيودا على أنشطتها النووية، التي تقول إنها لأغراض سلمية خالصة، فإنها رفضت مرارا مناقشة برنامجها الصاروخي وهو ما تطالب به الولايات المتحدة ودول أوروبية.

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء عن مسعود جزائري المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية قوله “التفاوض حول الصواریخ الإیرانیة مشروط بتدمیر الأسلحة النوویة والصواريخ بعيدة المدى للولايات المتحدة وأوروبا”.

وتقول إيران إن برنامجها الصاروخي دفاعي بسبب طبيعته التي تستهدف الردع وإنه غير مرتبط بالاتفاق النووي الذي أبرمته طهران عام 2015 مع القوى العالمية وأدى إلى رفع العقوبات عن البلاد.

وبدأت القوى الأوروبية وإيران محادثات بشأن دور طهران في الشرق الأوسط وستجتمع مرة أخرى هذا الشهر في إيطاليا في إطار جهود تستهدف طمأنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن ما يتعلق بالاتفاق المبرم في 2015.

وذكرت نيويوركر يوم الجمعة أن “كيري حث الإيرانيين على عدم التخلي عن الاتفاق أو خرق شروطه مهما فعلت إدارة ترامب” وذلك خلال اجتماع قالت إن آخرين منخرطين في الاتفاق النووي حضروه.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية عن بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية قوله إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف “يلتقي دائما على هامش مثل تلك القمم الدولية بشخصيات ونخب… في إطار حماية المصالح الإيرانية”.

وقال قاسمي إن ظريف التقى على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن “بجون كيري وإرنست مونيز وزيري الخارجية والطاقة في الحكومة الأمريكية السابقة واللذين ينتقدان سياسات إدارة ترامب”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة