عاجل

عاجل

محاضرة الداعية عمر عبد الكافي بمقابل تثير الانتقاد والتهكم في المقابل

تقرأ الآن:

محاضرة الداعية عمر عبد الكافي بمقابل تثير الانتقاد والتهكم في المقابل

حجم النص Aa Aa

أثار إعلان يتعلق بإلقاء الداعية المصري عمر عبد الكافي محاضرة دينية بمقابل في المغرب الانتقاد والتهكم على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعتزم الداعية إلقاء المحاضرة في الأول من النيسان/أبريل المقبل في مدينة الدار البيضاء، تحت عنوان "فشرب صلى الله عليه وسلم حتى رضيت"، وذلك في سياق تظاهرة تحمل اسم "مؤتمر رسول الله 2018".

وقد حدد أثمان لتذاكر الدخول إلى المحاضرة بمبلغ تراوح بين 300 درهم و3600 درهم، بينما ما عهده الناس مجانية محاضرات الوعظ والإرشاد.

واعتبر نشطاء الإعلان تجارة مربحة بالدين، وعلق آخر متهكما بأن الدخول إلى المحاضرة بتذكرة 3600 درهم تشمل قضاء ليلة مع الحور العين.

وجاء في الإعلان أن اللجنة المنظمة للمؤتمر جعلت التذكرة بثلاثمائة درهم أي حوالي 30 يورو تشمل حضور المحاضرة واستراحة شاي، فيما خصصت التذكرة الأغلى ثمنا لحضور ما أسمته مائدة عائلية، يقتصر الحضور فيها على اثني عشر شخصا، واشترطت اللجنة المنظمة عدم حضور الأطفال الذين تقل أعمارهم عن اثنتي عشرة سنة إلى المحاضرة.