عاجل

عاجل

ديوكوفيتش يتعرض لخسارة "غريبة" أمام لاعب مغمور في انديان ويلز

تقرأ الآن:

ديوكوفيتش يتعرض لخسارة "غريبة" أمام لاعب مغمور في انديان ويلز

حجم النص Aa Aa

(رويترز) – قدم نوفاك ديوكوفيتش أداء محيرا ليخسر المصنف الأول على العالم سابقا أمام الياباني الصاعد من التصفيات تارو دانييل في الدور الثاني لبطولة انديان ويلز المفتوحة للتنس في كاليفورنيا يوم الأحد.

وبعد عودته من جراحة لعلاج مشكلة في المرفق الأيمن، بدا ديوكوفيتش ظلا للاعب المسيطر في الماضي وخسر 7-6 و4-6 و6-1 ليودع سريعا البطولة التي أحرز لقبها خمس مرات.

وأبلغ اللاعب الصربي الصحفيين “شعرت وكأنها أول مباراة لي على الاطلاق، كان الأمر غريبا جدا.

“فقدت إيقاعي تماما وكل شيء. واجهت صعوبات تتعلق بالصحة في الأسابيع القليلة الماضية”.

وابتعد ديوكوفيتش لمدة ستة أشهر بعد بطولة ويمبلدون العام الماضي وعاد في يناير كانون الثاني ليشارك في استراليا المفتوحة حيث خسر في الدور الرابع. وخضع لجراحة في سويسرا بعد خروجه من البطولة مباشرة.

وأضاف ديوكوفيتش “أنا ممتن لوجودي في الملعب بهذه السرعة بعد الجراحة لكن في الوقت نفسه لم يكن شعوري جيدا على الإطلاق. كان هناك بعض التوتر. ارتكبت العديد من الأخطاء السهلة”.

وأثار أداء ديوكوفيتش في المجموعة الأخيرة أمام المصنف 109 عالميا على الملعب الرئيسي دهشة البعض وقال الأمريكي جيم كوريير الفائز بأربعة ألقاب في البطولات الكبرى إن اللاعب الصربي “استسلم”.

وقال كوريير في تعليقه على المباراة على قناة التنس التلفزيونية “علامات الاستفهام المحيطة بهزيمته اليوم ستزداد”.

وأضاف “كنت أتوق لمعرفة كيف ستسير الأمور بعد الجراحة وكيف سيكون رد فعل المرفق تجاه الضغط، لكن رد الفعل غير المناسب في هذه المباراة كان من جانب رأسه وعقله”.

وتفادى روجر فيدرر حامل اللقب مصير ديوكوفيتش رغم أن اللاعب السويسري واجه اختبارا صعبا أمام الأرجنتيني فيدريكو ديلبونيس في مباراة استكملت يوم الأحد بعد توقفها بسبب الأمطار والنتيجة 2-2 في المجموعة الثانية يوم السبت.

وأنقذ المصنف الأول نقطة لخسارة المجموعة في الشوط الفاصل ليهزم ديلبونيس 6-3 و7-6.

كما أنقذ الفرنسي جايل مونفيس نقطة لخسارة المباراة قبل أن يهزم الأمريكي ديفيد ايسنر صاحب ضربات الإرسال القوية 6-7 و7-6 و7-5 في مباراة لم تشهد إلا كسرا واحدا للإرسال.

وأهدر ايسنر المصنف 15 سبع فرص لكسر إرسال مونفيس بينما استغل اللاعب الفرنسي فرصة واحدة من ثلاث أتيحت له وهو ما كان كافيا لينتصر.

وفجر الهندي يوكي بامبري مفاجأة عندما هزم الفرنسي لوكا بوي المصنف التاسع 6-4 و6-4.

وتغلب الاسرائيلي دودي سيلا على المصنف 21 البريطاني كايل إدموند 6-4 و6-4 بينما خسر جيل مولر لاعب لوكسمبورج المصنف 24 أمام الفرنسي بيير-أوج ايربير 6-3 و7-5.

وفي مباريات أخرى، فاز الكرواتي مارين شيليتش المصنف الثاني على المجري مارتون فوتشوفيتش 7-5 و6-3 بينما تغلب الكندي ميلوش راونيتش على مواطنه فيلكس أوجيه-الياسيم البالغ من العمر 17 عاما 6-4 و6-4.

وقال شيليتش “كنت أهاجم عندما تتاح لي الفرصة وسيطرت على أغلب النقاط. لم أسدد ضربات الإرسال جيدا اليوم لكن بشكل عام أنا سعيد”.

كما فقدت البطولة الياباني كي نيشيكوري الذي انسحب بسبب المرض.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة