عاجل

عاجل

الحكم بسجن شاب أمريكي 45 عاما لدوره في هجوم لتنظيم القاعدة

تقرأ الآن:

الحكم بسجن شاب أمريكي 45 عاما لدوره في هجوم لتنظيم القاعدة

حجم النص Aa Aa

من بريندان بيرسون

نيويورك (رويترز) – قضت محكمة أمريكية يوم الثلاثاء بسجن مواطن أمريكي 45 عاما بعد إدانته بدعم تنظيم القاعدة ومساعدته في الإعداد لهجوم بسيارة ملغومة على قاعدة للجيش الأمريكي في أفغانستان عام 2009 وذلك في حكم مخفف عن السجن مدى الحياة الذي طالب به الادعاء.

وأصدر الحكم على مهند محمود الفارخ (32 عاما) القاضي بريان كوجان في محكمة بروكلين الاتحادية. وقال ديفيد رونك محامي الفارخ خلال الجلسة إن موكله سيطعن على الحكم.

وقبل صدور الحكم قرأ رونك على المحكمة رسالة كتبها الفارخ الذي لم يتحدث بنفسه. ولم يتطرق الفارخ بشكل مباشر إلى الجرائم التي أدين بها لكنه التمس من القاضي أن يضع في الاعتبار أن الشبان الصغار قد يتم استدراجهم إلى العنف. وقال الفارخ في الرسالة إنه يعارض العنف الآن.

لكن الادعاء حث القاضي على عدم تصديق الرسالة وقال إن الفارخ لا يزال “ملتزما بشكل راسخ بالجهاد العنيف” وإنه “مستعد لقول أي شيء”.

وقال القاضي إن الرسالة ليست “قبولا حماسيا بالمسؤولية. لم أستنبط منها شيئا”.

لكن القاضي قال إنه يمنح الفارخ بعض الأمل في الحياة بعد السجن لأنه لا يعتقد أنه “مجرد تماما من الإنسانية” مستشهدا بدعم أسرته له.

وقال القاضي إن من الممكن خروجه من السجن وهو في سن السابعة والستين إذا جرى تقليص المدة بنسبة 15 في المئة في حالة حسن السلوك وبعدما قضى ثلاثة أعوام في السجن.

وأدانت هيئة محلفين الفارخ في سبتمبر أيلول بتهم التآمر لقتل أمريكيين واستخدام سلاح دمار شامل ودعم منظمة إرهابية أجنبية.

واتهم مدعون أمريكيون في عام 2015 الفارخ المولود في ولاية تكساس بالتآمر لدعم القاعدة بسفره مع اثنين من زملائه في جامعة مانيتوبا الكندية إلى باكستان بنية قتال القوات الأمريكية.

وقال الادعاء إن الشاب ساعد في إعداد عبوة ناسفة استخدمت في هجوم في 19 يناير كانون الثاني 2009 على قاعدة أمريكية في أفغانستان.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة