عاجل

عاجل

مهرجان بيروت للرقص المعاصر يحتفي بمصممات الرقص في أبريل

تقرأ الآن:

مهرجان بيروت للرقص المعاصر يحتفي بمصممات الرقص في أبريل

حجم النص Aa Aa

بيروت (رويترز) – تستعد العاصمة اللبنانية لاستضافة الدورة الرابعة عشرة لمهرجان بيروت للرقص المعاصر (بايبود 2018) في أبريل نيسان والتي ستتضمن عروضا عربية وأجنبية وورش عمل ونقاشات ومعرضا فوتوغرافيا.

يحتفي المهرجان هذا العام بالنساء ككل وبمصممات الرقص منهن على وجه الخصوص في عروض تبدأ في 11 أبريل نيسان وتستمر حتى 27 من الشهر نفسه بمشاركة فنانين من أسبانيا وإيطاليا والنرويج وأيسلندا ومصر وفلسطين وسويسرا والولايات المتحدة.

ويقدم المهرجان منصة للفرق الإيطالية حيث سيستضيف خمسة عروض لمصممي رقص إيطاليين بالشراكة مع السفارة الإيطالية في لبنان ووزارة التراث الثقافي والفعاليات السياحية الإيطالية والمركز الثقافي الإيطالي في بيروت.

كما سيقدم (بايبود 2018) جائزة (إنجازات مدى الحياة) للراقصة التعبيرية المخضرمة جورجيت جبارة التي لعبت دورا جوهريا في تأسيس وتطوير الرقص في لبنان.

وأعلن عمر راجح مؤسس (فرقة مقامات للرقص المعاصر) في مؤتمر صحفي في بيروت يوم الأربعاء عن برنامج المهرجان قائلا “في كل سنة نواجه تحدّي الاستمرار والتجديد والأهم تحدّي الصدق في تقديم أعمال فنّية بحجم المهرجان وحجم توقعات الجمهور. مسؤوليتنا هي البحث والحفر في جدار الحاضر ويبدو أن مسؤولية هذا الجمهور هي الوقوف دائماً إلى جانب المهرجان ودعمه فنحن بحاجة إلى الناس، كل الناس”.

وقالت المديرة التنفيذية للمهرجان ميا حبيس إن فرقة مقامات “تحيي النساء ككلّ وليس فقط مصممات الرقص اللواتي يكافحن يومياً، علناً أو سرّاً، ويواصلن السير في الحياة بشكل ملحوظ”.

وأضافت “نهدي الدورة الرابعة عشرة من بايبود لهنّ.. الطريق طويلة ومليئة بالعقبات ولكن مع السنين، أعتقد بأنّ الرقص يمكن أن يترافق أكثر من أي وقت مضى بالقدرة على إزالة كل آثار الصراع”.

تنظم المهرجان سنويا (فرقة مقامات للرقص المعاصر) بالتعاون مع وزارة الثقافة اللبنانية وعدد من المعاهد والمؤسسات الثقافية الأجنبية والسفارات الغربية في لبنان.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة