عاجل

عاجل

فصيل معارض بالغوطة يرفض مقترحاً روسياً للاستسلام

تقرأ الآن:

فصيل معارض بالغوطة يرفض مقترحاً روسياً للاستسلام

فصيل معارض بالغوطة يرفض مقترحاً روسياً للاستسلام
حجم النص Aa Aa

رفضت جماعة فيلق الرحمن، إحدى الجماعات المسلحة المعارضة لنظام بشار الأسد بالغوطة الشرقية، يوم الجمعة مقترحا روسياً لإجراء محادثات داخل سوريا بشأن استسلام الفصائل المعارضة ومغادرتها للمنطقة.

وقال وائل علوان المتحدث باسم الجماعة من مقره بتركيا: "ما يطلبه الروس من الاستسلام عبر التفاوض الداخلي مرفوض".

وجاءت تصريحات علوان بعد موافقة عدة فصائل معارضة على خوض مفاوضات مباشرة مع روسيا عبر الأمم المتحدة لبحث تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2401 الخاص بوقف إطلاق النار بالغوطة الشرقية.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا في وقت سابق من يوم الجمعة إنه لم يفقد الأمل في تطبيق قرار الهدنة.

وأعلن الجيش السوري إنه استعاد 70% من الأراضي من سيطرة الفصائل المعارضة بالغوطة الشرقية.

مقتل العشرات

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، إن العشرات قتلوا في ضربات روسية وسورية حكومية جوية على الغوطة الشرقية، وإن السكان يواصلون الفرار من المناطق الخاضعة للمعارضة إلى مواقع الحكومة.

كما قال رامي عبد الرحمن، مدير المرصد، إن الجثث متفحمة تماما. ويأتي ذلك مع استمرار تقدم قوات الحكومة في أكبر معقل للمعارضة قرب دمشق.

ودخلت الحرب السورية عامها الثامن هذا الأسبوع، وأزهقت حتى الآن أرواح نصف مليون شخص، وأدت لنزوح أكثر من 11 مليونا عن منازلهم، بينهم ستة ملايين تقريبا فروا إلى خارج البلاد، في واحدة من أسوأ أزمات اللجوء في العصر الحديث.

والمعركتان الرئيستان الدائرتان الآن هما هجوم قوات الحكومة على الغوطة الشرقية الذي بدأ منذ شهر والهجوم التركي على عفرين، الذي بدأ في يناير/كانون الثاني.

للمزيد:

الأمم المتحدة: نتوقع إجلاء مدنيين منهم حالات صحية خاصة من الغوطة الشرقية اليوم

لا هدنة في الغوطة الشرقية.. ومزاعم باستخدام غاز الكلور السام

400 ألف محاصر

وبدعم من روسيا وإيران، توغلت قوات الحكومة السورية في الغوطة الشرقية، وقسمت المنطقة إلى ثلاثة جيوب منفصلة. وتعتقد الأمم المتحدة أن ما يصل إلى 400 ألف شخص محاصرون في المنطقة والبلدات التابعة لها على مشارف العاصمة، دون إمكانية للحصول على الغذاء أو الدواء.

وقال المرصد السوري إن ضربات جوية بالغوطة الشرقية أدت إلى مقتل العشرات في قرية كفر بطنا، ومقتل عشرة آخرين في سقبا. وأضاف أن طائرات روسية شنت هذه الضربات.

عمر صناديقي - رويترز
أشخاص يحملون أغراضهم بينما يفرون من بلدة حمورية الخاضعة لسيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية يوم الخميسعمر صناديقي - رويترز

ونقلت وكالة "تاس" للأنباء عن مسؤول عسكري روسي كبير قوله إن 4127 شخصا غادروا الغوطة، الجمعة، ونقلت الوكالة عن الميجر جنرال فلاديمير زولوتوخين قوله: "حتى الآن 4127 شخصا غادروا المنطقة. أكثرهم من كبار السن والنساء والأطفال".

وفر آلاف من جيب في أقصى جنوب الغوطة الخميس، في أول نزوح جماعي من المنطقة منذ بدأت الحكومة أعنف هجوم لها في الحرب. وقالت روسيا إن أكثر من 12 ألف شخص غادروا الخميس.

وبث التلفزيون الرسمي السوري لقطات لرجال ونساء وأطفال قال إنهم غادروا المنطقة عبر ممر آمن في مدينة حمورية يوم الجمعة. ولوح نساء وأطفال للكاميرا.

السيطرة على جسرين

قالت وحدة الإعلام الحربي لجماعة حزب الله اللبنانية، إن الجيش السوري استعاد بلدة جسرين في الغوطة الشرقية، الجمعة، من أيدي مسلحي المعارضة.

عمر صناديقي - رويترز
جندي من الجيش السوري في الغوطة الشرقيةعمر صناديقي - رويترز

وقالت وحدة الإعلام الحربي على صفحتها على تويتر: "الجيش السوري يتابع عملياته في الغوطة الشرقية لدمشق ويحكم سيطرته على بلدة جسرين بعد مواجهات مع المجموعات الإرهابية المنتشرة في المنطقة".