عاجل

عاجل

دوفيتسيوزو يفوز بسباق قطر في افتتاح بطولة العالم للدراجات النارية

تقرأ الآن:

دوفيتسيوزو يفوز بسباق قطر في افتتاح بطولة العالم للدراجات النارية

حجم النص Aa Aa

(رويترز) – فاز الإيطالي أندريا دوفيتسيوزو متسابق دوكاتي بسباق جائزة قطر في افتتاح بطولة العالم للدراجات النارية يوم الأحد بعد منافسة مثيرة مع حامل اللقب مارك ماركيز متسابق هوندا.

وانضم فالنتينو روسي، الإيطالي المخضرم الذي يبدأ موسمه 23 في مختلف فئات الدراجات النارية بعمر 39 عاما والذي وقع مؤخرا عقدا مع ياماها لعامين، إليهما على منصة التتويج تحت الأضواء الكاشفة.

وانطلق الفرنسي يوهان زاركو متسابق تك.3 ياماها من المقدمة وتصدر السباق حتى قبل النهاية بخمس لفات عندما نجح دوفيتسيوزو وماركيز في التقدم والابتعاد بالصدارة.

وجاء البريطاني كال كراتشلو متسابق إل.سي.آر هوندا في المركز الرابع فيما تراجع زاركو إلى المركز الثامن.

وقال دوفيتسيوزو الذي حقق فوزه الأول في قطر بعد احتلال المركز الثاني في ثلاث مرات سابقة “كان السباق مثاليا ونهاية أسبوع مثالية. البداية كانت سيئة لكني حافظت على هدوئي. تعافيت ببطء وتعاملت بحرص مع الإطارات واستطعت الضغط في النهاية.

“كما هو الحال دائما مع مارك اللفة الأخيرة كانت صعبة جدا لكني تفوقت عليه مرة أخرى”.

وفعل ماركيز، الفائز بأربعة من آخر خمسة ألقاب في الفئة الأولى، كل ما في وسعه على حلبة يعتبرها الأصعب.

وقال المتسابق الإسباني “عندما كان دوفيتسيوزو يضغط كنت أفقد السيطرة على مقدمة الدراجة والمؤخرة لكن بطريقة ما كنت قريبا منه في المنعطف الأخير”.

وتابع “تفوق علي مرة أخرى لكني أشعر بالسعادة. هدفي الرئيسي كان الصعود على منصة التتويج هنا”.

وجاء روسي في المركز الثالث متأخرا بفارق 0.797 ثانية عن دوفيتسيوزو واحتل زميله الإسباني مافريك بينياليس، الفائز العام الماضي في قطر، في المركز السادس.

وقال روسي الفائز بسباق واحد في 2017 وصاحب المركز الخامس في البطولة رغم تعرضه لكسر في ساقه في نهاية أغسطس آب “أتوقع (الفوز في سباقات) أكثر مقارنة بالعام الماضي لأنني في العام الحالي أشعر بحالة جيدة مع الدراجة”.

وأضاف “أعلم أن ماركيز ودوفيتسيوزو أسرع في الوقت الحالي ولديهما سرعة أكثر قليلا لذا عندما كان دوفيتسيوزو في الصدارة حاولت تقديم 120 في المئة من جهدي للبقاء معهما”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة