عاجل

عاجل

الاتحاد الأوروبي: ترامب "يصوب مسدسا إلى رأسنا" بمنح إعفاء مؤقت من رسوم الاستيراد

تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي: ترامب "يصوب مسدسا إلى رأسنا" بمنح إعفاء مؤقت من رسوم الاستيراد

حجم النص Aa Aa

بروكسل (رويترز) – حث زعماء الاتحاد الأوروبي الولايات المتحدة يوم الجمعة على أن تحول إعفاء مؤقتا من الرسوم الجمركية على واردات الصلب والألومنيوم إلى إعفاء دائم، قائلين إنهم يحتفظون بالحق في الرد “بطريقة متكافئة” لحماية مصالح الاتحاد.

وقال رئيس وزراء بلجيكا إن الإعفاء الذي منحته واشنطن ومدته 40 يوما يجعل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يبدو وكأنه “يصوب مسدسا إلى رأسنا”.

وقال ترامب يوم الخميس إنه سيعلق الرسوم الجمركية على واردات الصلب والألومنيوم من الاتحاد الأوروبي، أكبر شريك تجاري للولايات المتحدة، وبالاضافة إلى الأرجنتين واستراليا والبرازيل وكندا والمكسيك وكوريا الجنوبية. وجرى تعليق الرسوم حتى أول مايو أيار بينما تستمر المناقشات.

وفي بيان مشترك، قال زعماء دول الاتحاد الأوروبي المجتمعون في قمة دورية في بروكسل، إن الاجراءات التي فرضها ترامب لا يمكن تبريرها بدواعي الأمن القومي وهو الأساس الذي استندت إليه واشنطن.

وقال البيان “يأسف المجلس الأوروبي لقرار الولايات المتحدة فرض رسوم استيراد على الصلب والألومنيوم… إن حماية تشمل قطاعا بكامله في الولايات المتحدة هي علاج غير مناسب للمشاكل الحقيقية لفائض الطاقة الانتاجية.

“يؤيد المجلس الأوروبي بقوة الخطوات التي اتخذتها المفوضية (الأوروبية) لضمان حماية مصالح الاتحاد الأوروبي بشكل كامل والاحتفاظ بحقوقه، وفقا لقواعد منظمة التجارة العالمية، في الرد على الإجراءات الأمريكية بطريقة مناسبة ومتكافئة”.

وقالت المفوضة التجارية الأوروبية سيسيليا مالستروم، التي تتفاوض بالنيابة عن دول الاتحاد الثماني والعشرين، إن الأوروبيين لا يريدون أن يُعاقبوا عن أفعال أثارتها ِإلى حد كبير اتهامات بإغراق صيني للسوق، وإنه يجب على واشنطن وبروكسل أن تتعاونا.

وأضافت قائلة على تويتر “الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يجب أن يعالجا سويا مثل هذه القضايا. نتطلع الآن إلى حوار مع الولايات المتحدة حول قضايا التجارة ذات الاهتمام المشترك، مثل فائض طاقة انتاج الصلب.

“هذه المناقشات بين الحلفاء والشركاء يجب ألا تخضع لمواعيد نهائية مصطنعة”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة