عاجل

عاجل

95% من الغوطة الشرقية في قبضة الجيش السوري وتوعّدٌ بمواصلة القتال حتى إخراج آخر مسلح

تقرأ الآن:

95% من الغوطة الشرقية في قبضة الجيش السوري وتوعّدٌ بمواصلة القتال حتى إخراج آخر مسلح

 95% من الغوطة الشرقية في قبضة الجيش السوري وتوعّدٌ بمواصلة القتال حتى إخراج آخر مسلح
© Copyright :
رويترز-عمر صناديقي
حجم النص Aa Aa

95% من مناطق الغوطة الشرقية في قبضة الجيش السوري.

أعلن الجيش السوري أنه قد نجح فيما أسماه "إفراغ" المنطقة الجنوبية من الغوطة الشرقية من المسلحين عبر مفاوضات أجريت مع تلك المجموعات وتوعد الجيش السوري في بيانه بمواصلة القتال حتى آخر جيب للمعارضة المسلحة في محيط مدينة دوما معقل جيش الإسلام.

وقد أفادت وكالة سانا للأنباء بأن الباصات الخضراء التي تنقل المسلحين وعائلاتهم من عربين والمناطق المجاورة قد غادرت باتجاه إدلب شمال غرب سوريا.

وتمثل استعادة الغوطة نصرا كاسحا للنظام في دمشق حيث تمكنه من التحكم في الخاصرة الرخوة التي طالما هددت العاصمة السورية على مدى سنوات الحرب و مثلت تحديا لنظام الرئيس بشار الأسد وقدرته على حماية دمشق بما فيها مقرات مراكز القرار السوري.

كما يعتبر سقوط الغوطة الشرقية انتكاسة جديدة للمجموعات المسلحة إثر حملة عسكرية للنظام بالتعاون مع الحليف الروسي بدأت جوا وبرّا في الثامن عشر من شباط فبراير الماضي بهدف استعادة المنطقة التي يحاصرها الجيش السوري منذ أكثر من خمس سنوات واستعاد منها نحو 95% بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقد بث التلفزيون الرسمي صورا للجنود السوريين وهم يحتفلون.

الحملة على الغوطة التي كان يقيم بها نحو 400 ألف نسمة، أدت حتى الآن إلى مقتل أكثر من 1600 شخص بحسب المرصد السوري. كما خرج نحو 44 ألف مسلح مع عائلاتهم إلى مناطق سيطرة المعارضة بعد مفاوضات عبر الوسيط الروسي أفضت إلى خروج عناصر فيلق الرحمن وأحرار الشام بينما يحاول جيش الإسلام مقاومة هذا الأمر.

أما المدنيون فقد نزح منهم نحو 150 ألفا التحقوا بمناطق سيطرة الحكومة السورية أوإلى مناطق المسلحين بحسب الوكالة السورية الرسمية.