عاجل

عاجل

النشرة الموجزة من بروكسل ل03 من نيسان/أبريل 2018

تقرأ الآن:

النشرة الموجزة من بروكسل ل03 من نيسان/أبريل 2018

حجم النص Aa Aa

في هذه النشرة الموجزة من بروكسل،نستعرض أهم الأخبار المتعلقة بأوروبا والتي نرى أنها تصب في قلب اهتمامات قرائنا و متابعينا .في أخبارنا اليوم سلطنا الضوء على مواضيع متنوعة، تتراوح ما بين الاقتصاد والسياسة والرياضة و المال و الاعمال وشؤون المجتمع فضلا عن مناحي أخرى،تتعلق في مجملها بالشأن الأوروبي و تداعياته.

بروكسل تحدد خطتها لمواجهة الأخبار الكاذبة

تستعد بروكسل لاتخاذ إجراءات صارمة ضد نشر “الأخبار المزيفة” أو المعلومات المضللة . لقد سألنا بعض السكان المحليين عن رأسيهم في الأخبار المزيفة وما الذي ينتظرونه من الاتحاد الأوروبي. ويقول هذا الشاب ينبغي أن يقوم القيمون على مواجهة القضية،لكن ليس بمنع نشر المحتوى بقدر يجب نشر تكذيب قائم على أسس متينة هذا وقالت شركة فيسبوك في وقت سابق إنها بدأت عملية “لتقصي الحقائق” فيما يخص الصور ومقاطع الفيديو للحد من الأخبار الملفقة والكاذبة التي انتشرت في أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم.ويواجه موقع فيسبوك منذ أشهر انتقادات حادة من مستخدمين شكوا من أمور متعددة بدءا بانتشار أخبار كاذبة مرورا باستخدام الشبكة للتأثير على الانتخابات وصولا لجمع شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية بيانات 50 مليون مستخدم.

أي دور للاتحاد الأوروبي في إنهاء القتال في سوريا؟
تبحث إيران وروسيا وتركيا، غدا الأربعاء من خلال قمة سبل إنهاء القتال في سوريا على الرغم من مشاركتها في حملات عسكرية متنافسة على الأرض. وسيتم إجراء محادثات بشأن دستور جديد لسوريا وزيادة إجراءات الأمن في مناطق “منع التصعيد” في مختلف أرجاء البلاد.لكن ما هو الدور الذي يطمح الاتحاد الأرووبي أن يلعبه ضمن هذه المعادلة وهو الذي يحظى بعلاقات مميزة مع انقرة؟
ويقول سنان أولجن من مركز كارنيغي أوروبا

“بشكل عام ، لم يكن الاتحاد الأوروبي لاعباً دبلوماسياً فعالاً حتى الآن ، وقد يتغير الأمر في المستقبل ، لأن المتطلبات ستتغير أيضاً ، ولكن لكي يحدث هذا ، يجب أن يكون هناك دافع… هذا الأمر سيكون حاسما بشكل أكبر من أجل تهيئة الظروف المواتية للتسوية السياسية. وعندما يتم ذلك ، سيكون للاتحاد الأوروبي بالتأكيد دور أكبر في مستقبل هذا الصراع”.

ومن المقرر أن يعقد مؤتمر دعم التسوية السياسية للأزمة في سوريا وتقديم المساعدات الإنسانية، في بروكسل يومي 24 و25 نيسان/ أبريل برئاسة مشتركة للاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة.وكان أول مؤتمر من هذا النوع قد عقد في نيسان/ أبريل 2017.وتقول تركيا إن اجتماع غد الأربعاء سيناقش تشكيل لجنة الدستور والقضايا الإنسانية والتطورات في محافظة إدلب في شمال سوريا التي تسيطر عليها فصائل معارضة متنافسة وجماعات متشددة والتي أقامت تركيا فيها سبعة مواقع مراقبة عسكرية.وقال مسؤول تركي آخر “لكل من الدول الثلاث سياساتها المختلفة تجاه بعض القضايا في سوريا”. وأضاف “الهدف في هذا الصدد هو إيجاد أرضية مشتركة وإيجاد سياسات لتحسين الوضع القائم”.وانتقدت تركيا بشدة الهجوم على الغوطة لكنها تشن عملية عسكرية أخرى لإخراج مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية السورية من منطقة عفرين في شمال غرب سوريا. وتعهدت بالسيطرة على بلدة تل رفعت والمضي قدما شرقا مما أثار غضب إيران.وإيران هي الحليف الأكثر دعما للأسد في مختلف مراحل الصراع. فقد ساعد مقاتلون مدعومون من إيران القوات الحكومية في وقف تقدم المعارضين في بادئ الأمر، وبعد دخول روسيا الحرب عام 2015 تحولت دفة القتال لصالح الأسد بشكل حاسم.

إصابة أكثر من 20 في تصادم قطارين بألمانيا

ذكرت الشرطة المحلية أن نحو 20 شخصا أصيبوا، اثنان منهم حالتهم خطيرة، في تصادم قطاري أنفاق في مدينة ديسبورج الألمانية يوم الثلاثاء.وأبلغ مسؤول بالشرطة رويترز أن القطارين تصادما في نفق وأن سبب الحادث لا يزال قيد التحقيق. وقال إن 20 شخصا أصيبوا بجروح طفيفة.وقال مسؤول في هيئة النقل إن الحادث وقع في الساعة 1520 بتوقيت وسط أوروبا (1320 بتوقيت جرينتش) أسفل نهر رور.وأفادت صحف محلية وقنوات تلفزيونية بأن أكثر من 30 شخصا أصيبوا في الحادث.وقال المتحدث باسم هيئة النقل إن السلطات سارعت بإرسال حافلات لنقل الركاب وللمساعدة في تسيير حركة المرور في ساعة الذروة.ولا تزال ألمانيا في حالة تأهب قصوى تحسبا لهجمات على يد متشددين بعد مقتل 12 شخصا في هجوم بحافلة على سوق لعيد الميلاد في برلين في ديسمبر كانون الأول 2016.

فوضى مع بدء إضرابات اتحادات السكك الحديدية في فرنسا

سادت الفوضى خدمات السكك الحديدية يوم الثلاثاء في اليوم الأول من إضرابات متواصلة ستستمر لشهور في أصعب اختبار حتى الآن لتصميم الرئيس إيمانويل ماكرون على تحديث الاقتصاد الفرنسي.وقالت الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية (إس.إن.سي.إف) إنه جرى تشغيل قطار واحد فقط من أربعة قطارات في منطقة باريس مع عودة الناس للعمل في أعقاب انتهاء عطلة عيد القيامة في مطلع الأسبوع. ووصفت وسائل الإعلام الفرنسية اليوم “بالثلاثاء الأسود”.وأظهرت لقطات تلفزيونية تكدس أرصفة محطة جار دو نور، أكثر محطات السكك الحديدية ازدحاما في باريس، بالركاب لدرجة أن البعض سقطوا على القضبان وتمت مساعدتهم للصعود إلى الأرصفة.وقالت ماري شارل إحدى الركاب “أفهم سبب إضرابهم… ولكن اليوم هو أول يوم عمل لي في وظيفتي الجديدة ومن ثم كان من الأفضل أن يسير بلا إضراب”.ودعت الاتحادات العمالية الأربعة الرئيسية في مجال السكك الحديدية إلى إضرابات تستمر يومين في كل خمسة أيام خلال الأشهر الثلاثة المقبلة احتجاجا على تعديل في الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية (إس.إن.سي.إف) قبل فتحها أمام المنافسة مثلما يشترط قانون الاتحاد الأوروبي. وآخر مرة واجه فيها رئيس فرنسي اتحادات السكك الحديدية بشأن المزايا التي يتمتع بها العمال انتهت بشكل سيء. وأدت إضرابات عام 1995 إلى إصابة باريس بالشلل وأجبرت رئيس الوزراء آنذاك آلان جوبيه على التراجع عن الإصلاحات في هزيمة دفعت جوبيه في نهاية الأمر إلى الاستقالة ثم حل الرئيس آنذاك جاك شيراك الحكومة.ولكن الاتحادات الفرنسية أضعف مما كانت عليه في 1995 كما أنها غير موحدة في ردها على إصلاحات ماكرون الاجتماعية والاقتصادية.

الأمير فيليب زوج ملكة بريطانيا يدخل المستشفى للخضوع لجراحة في الورك

أفاد قصر بكجنهام بأن الأمير فيليب (96 عاما) زوج ملكة بريطانيا أدخل المستشفى وسيخضع لجراحة في الورك يوم الأربعاء.وذكر متحدث يوم الثلاثاء “صاحب السمو الملكي دوق ادنبره أدخل مستشفى الملك إدوارد السابع في لندن بعد ظهر اليوم للخضوع لجراحة مقررة غدا في الورك”.وتخلى الأمير فيليب عن ممارسة المهام العامة في أغسطس آب الماضي على الرغم من مواصلته حضور بعض المناسبات.وذكرت تقارير صحفية بريطانية أنه قضى يومين في مستشفى في يونيو حزيران الماضي كإجراء احترازي للعلاج من عدوى ولم يكمل إحدى الفعاليات لاعتلال صحته.وقال مصدر ملكي الأسبوع الماضي إنه لم يحضر قداسا سنويا حضرته الملكة إليزابيث يوم الخميس بسبب المشكلة التي يعاني منها في الورك.