عاجل

عاجل

السعودية والإمارات تتعهدان بتقديم مليار دولار لدعم اليمن

تقرأ الآن:

السعودية والإمارات تتعهدان بتقديم مليار دولار لدعم اليمن

حجم النص Aa Aa

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن الحرب اليمنية أسوأ أزمة إنسانية يشهدها العالم في الوقت الراهن، ودعا المجتمع الدولي إلى تقديم التبرعات خلال المؤتمر الذي احتضنته مدينة جنيف السويسرية.

وحذر غوتيريش من خطورة الوضع الإنساني في اليمن بقوله : "يتعرض المدنيون للهجمات العشوائية والتفجيرات والقناصة والعبوات غير المتفجرة وتبادل إطلاق النار والاختطاف والاغتصاب والاعتقال التعسفي. كل 10 دقائق يموت طفل تحت سن الخامسة نتيجة أسباب يمكن تجنبها".

وأضاف أن : "نحو 3 ملايين من الأطفال تحت سن الخامسة، ونساء حوامل ومرضعات يعانون من سوء تغذية حاد".

مليار دولار من السعودية والإمارات لدعم اليمن

خلال المؤتمر في جنيف، تمّ التعهد بدفع أكثر من ملياري دولار تلبية لمناشدة الأمم المتحدة لجمع مساعدات لليمن هذا العام. وتتضمن تلك التعهدات نحو مليار دولار تقدمها السعودية والإمارات اللتين تقودان الضربات الجوية للتحالف العربي في اليمن.

وأوضح الأمين العام للأمم المتحدة أن السعودية ودولة الإمارات تعهدتا بتقديم مساهمة بقيمة 930 مليون دولار، وحشد 500 مليون دولار إضافية من دول المنطقة.

إذ تقدر الأمم المتحدة قيمة خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن بـ 2.96 مليار دولار لمساعدة أكثر من 13 مليون شخص بأنحاء البلاد.

للمزيد:

مقتل 12 مدنيا في ضربة للتحالف بقيادة السعودية

إصابة ناقلة نفط سعودية في هجوم للحوثيين بالبحر الأحمر

دعوة لإبقاء المنافذ مفتوحة

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى إبقاء موانئ اليمن مفتوحة أمام المساعدات الإنسانية، وقال "يجب أن تظل جميع الموانئ مفتوحة أمام الشحنات الإنسانية والتجارية والأدوية والأغذية والوقود. مطار صنعاء شريان حياة ويجب أن يبقى مفتوحا".

وعندما أطلق الحوثيون صواريخ على الرياض في نوفمبر تشرين الثاني رد التحالف المدعوم من الغرب بإغلاق مطارات وموانئ اليمن. وقالت الأمم المتحدة إن الحصار زاد من خطر حدوث مجاعة واسعة وتم رفعه جزئيا.

وتدخل معظم المساعدات الإنسانية اللازمة لملايين المدنيين الذين يتضورون جوعا من ميناء الحديدة لكن الحكومة تتهم الحوثيين الذين يسيطرون على الميناء بتهريب السلاح عن طريقه.

أمل باستئناف الحوار

وأعرب غوتيريش عن وجود "احتمالات إيجابية" لإعداد خطة تحرك "لقيادة حوار فعال بين اليمنيين من أجل التوصل لحل سياسي بمشاركة كل الأطراف المعنية في الصراع". وأضاف "أنا متفائل بشأن هذا الاحتمال".

يشار إلى أن الحرب في اليمن أسفرت عن مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص وشردت أكثر من مليونين ودفعت البلد إلى شفا المجاعة.