عاجل

عاجل

كلوب يقول إن ليفربول كان محظوظا

تقرأ الآن:

كلوب يقول إن ليفربول كان محظوظا

حجم النص Aa Aa

روما (رويترز) – اعترف يورجن كلوب مدرب ليفربول أن ريقه كان بحاجة للحظ لعبور روما في إياب الدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء بعد أن عادت المشاكل الدفاعية مرة أخرى.

ودخل ليفربول المباراة بالاستاد الاولمبي في العاصمة الايطالية مستفيدا من فوزه 5-2 في الذهاب باستاد انفيلد الأسبوع الماضي.

وتقدم الفريق الانجليزي مرتين لكنه لم يستطع حسم المباراة التي انتهت بهزيمته 4-2 ليبلغ النهائي بالفوز 7-6 في النتيجة الإجمالية ومواجهة ريال مدريد.

وأهدر صاحب الأرض العديد من الفرص في الشوط الثاني حيث تراجع ليفربول للدفاع وسمح لمنافسه بالضغط عليه.

وقال كلوب للصحفيين بعدما بلغ النهائي الثاني في اوروبا مع ليفربول بعد الدوري الاوروبي في 2016 “للمرة الأولى لا نظهر بشكل جيد لذا كنا بحاجة للحظ. وهذا ما حصلنا عليه”.

وبدا ليفربول ضعيفا في الدفاع عدة مرات في الدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم وفقد السيطرة تحت الضغط وفرط في النقاط في مباريات كان يجب عليه الفوز بها بسهولة.

لكن ذلك لم يؤثر عليه في دوري الأبطال وهي البطولة التي لم يخسر فيها هذا الموسم أي مباراة قبل مواجهة أمس الأبعاء.

وربما شعرت جماهير ليفربول في الاستاد الاولمبي بالخوف من أن المشاكل الدفاعية المحلية ربما ستكلفه الكثير إذ صنع روما العديد من الفرص في الشوط الثاني.

وقال كلوب “كان هناك الكثير من المساحات. لكن الدفاع كان متأخرا للغاية ولا يمكن أن تلعب بهذه الطريقة.

“العديد من اللاعبين يلعبون لأول مرة في الدور قبل النهائي لذا كان من الطبيعي أن يشعروا بالتوتر. المباراة كانت مثيرة. أكثر إثارة مما كنت أريد”.

وتابع “لو وصلت المباراة إلى الوقت الإضافي لكانت مجنونة بالنسبة للفريقين. 7-6 تبدو نتيجة مجنونة لأنها مجنونة”.

وسيلعب ليفربول ضد ريال مدريد في النهائي في كييف يوم 26 مايو آيار حيث يسعى الفريق الاسباني لنيل اللقب للمرة الثالثة على التوالي.

وقال كلوب “كانت مسيرة رائعة حتى الآن. سنذهب إلى كييف وهو أمر مجنون لكنه حقيقي. ما زال هناك عمل يجب القيام به. بلوغ النهائي هو أمر جيد لكن الفوز باللقب أكثر من رائع. سنكون على استعداد لكننا سنواجه ريال مدريد”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة