عاجل

عاجل

السكك الحديدية الهندية: انخفاض عدد ضحايا الحوادث بفضل حملة تطوير

تقرأ الآن:

السكك الحديدية الهندية: انخفاض عدد ضحايا الحوادث بفضل حملة تطوير

حجم النص Aa Aa

نيودلهي (رويترز) – أظهرت بيانات للسكك الحديدية الهندية أن الوفيات والإصابات الناتجة عن حوادث تصادم القطارات أو خروجها عن القضبان في البلاد انخفضت أكثر من النصف إلى 254 شخصا في السنة المالية الماضية على أساس سنوي وذلك في ظل محاولات لتحسين سجل السلامة السيء عبر استثمارات ضخمة وتوظيف.

وأطلعت شركة السكك الحديدية الهندية التي تديرها الدولة رويترز على البيانات بعد أيام من حادث نجم عن تعطل مكابح قطار من 22 عربة كان يقل مئات الركاب مما أدى لاندفاعه في الاتجاه المعاكس لمسافة 13 كيلومترا تقريبا.

وأوقفت الشركة عدة مسؤولين عن العمل منذ ذلك الحادث وأقر رئيسها بأن تغيير صورة الشركة الحكومية العملاقة التي يعمل بها 1.3 مليون شخص وتشغل نحو 22 ألف قطار يوميا سيستغرق وقتا برغم النجاح الذي تحقق في مجال السلامة في السنة المالية 2017-2018.

وأظهرت البيانات أن عدد الوفيات والإصابات في السنة المالية المنتهية في 31 مارس آذار كان الأقل على مدى 18 عاما على الأقل توجد بيانات لها. وكان المعدل الأسوأ في السنة 2002-2003 حيث بلغ عدد القتلى والمصابين 1400 شخص. وكان الرقم المسجل في 2016-2017 هو 607 حالات.

وقال أشواني لوهاني، الذي تولى رئاسة مجلس السكك الحديدية في أغسطس آب الماضي بعد سلسلة من الحوادث أدت لتغييرات على مستوى رفيع، لرويترز في مكتبه يوم الاثنين “السلامة محصلة نهائية. نحتاج للتركيز على الصيانة وهذا يشمل أيضا الاهتمام بالناس”.

وأضاف “لدى شعبنا قوة هائلة متأصلة… لكنني لا أملك عصا سحرية”.

وتمر السكك الحديدية الهندية بخطة تحديث مدتها خمسة أعوام بقيمة 130 مليار دولار وستعين نحو 90 ألف شخص على مدى الشهور القليلة المقبلة لأسباب أهمها شغل المناصب الشاغرة بعد تقاعد موظفين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة